الائتلاف السوري لن يحضر القمة العربية – إرم نيوز‬‎

الائتلاف السوري لن يحضر القمة العربية

الائتلاف السوري لن يحضر القمة العربية

المصدر: القاهرة - محمود ابراهيم 

القاهرة – قال هيثم المالح رئيس اللجنة القانونية للائتلاف السوري المعارض، اليوم الجمعة، إن الائتلاف لن يحضر قمة ”شرم الشيخ“ التي تنطلق غدا السبت على مدى يومين، أو حتى يلقي كلمة فيها، وذلك بسبب عدم توجيه دعوة إليه للمشاركة فيها.

وفي تصريح لوكالة ”الأناضول“، أوضح المالح المتواجد حالياً في القاهرة، أن الائتلاف أرسل لكل من الخارجية المصرية والأمانة العامة للجامعة العربية منذ 10 أيام مذكرة تتضمن تسمية وفد الائتلاف المشارك في قمة شرم الشيخ، إلا أن أياً من الجهتين لم ترد على المذكرة حتى الساعة (13.45تغ).

وأضاف المالح أنه حاول التواصل مع الخارجية المصرية للحصول على رد إلا أن المحاولة لم تفلح في تحقيق ذلك وتم ”التجاهل“ من قبلها.

ولفت إلى أن الائتلاف بالتالي ”لن يحضر قمة شرم الشيخ كما لن يلقي كلمة فيها، كونه لم يتسلم دعوة من القاهرة المسؤولة عن توجيه الدعوات للحضور كون القمة تعقد في مصر“.

وأشار إلى أن حضور الائتلاف لاجتماعات الجامعة العربية هو ”حق قانوني بحسب مقررات قمتي الدوحة والكويت 2013 و2014، وعدم توجيه الدعوة له لحضور قمة شرم الشيخ غير صحيح وغير قانوني ويتعارض مع مقررات الجامعة ويصب في مصلحة بشار الأسد“.

واسترجع المالح، في تصريحه للأناضول، قرارات الجامعة العربية السابقة بخصوص شرعية الائتلاف وأحقيته في تسلم مقعد سوريا الشاغر في الجامعة خلال قمتي الدوحة والكويت، لافتاً إلى أن الجامعة العربية دعت الائتلاف قبل أسبوعين لحضور اجتماع لوزراء الخارجية العرب للتحضير لقمة شرم الشيخ، وحضر هو شخصياً وألقى  كلمة في ذلك الاجتماع، وبالتالي ”من حق الائتلاف حضور القمة وإلقاء كلمة“.

وفي قمة الدوحة مارس/ آذار 2013 جلس معاذ الخطيب الرئيس الأسبق للائتلاف على مقعد بلاده في القمة وألقى كلمة أمام القادة ورؤساء وفود الدول العربية، في حين في قمة الكويت مارس 2014 لم يجلس أحمد الجربا رئيس الائتلاف وقتها على المقعد واكتفى بإلقاء كلمة فيها.

وكان وزراء الخارجية العرب اتخذوا قرارًا في شهر نوفمبر/ تشرين ثاني من عام 2011 بتجميد عضوية سوريا، وذلك ”بسبب ممارسات النظام السوري بحق شعبه“.

وكان مصدر دبلوماسي مصري قال، في تصريح سابق للأناضول، إن مقعد سوريا شاغر منذ اتخاذ قرار بتجميد عضوية سوريا، ولا يوجد قرار حتى الآن بتسليم الائتلاف مقعد بلاده حتى يتم دعوته لقمة شرم الشيخ.

ورفض المصدر، الذي فضل عدم نشر اسمه، التذرع بدعوة الائتلاف في وقت سابق لقمتي الدوحة والكويت كمبرر لدعوته في قمة شرم الشيخ.

وأضاف: ”نحن لسنا مسؤولون عن توجيه دعوة للائتلاف، والأمانة العامة للجامعة العربية هي المسؤولة عن هذا الأمر ولها الحق في دعوته أو لا“.

وكان نائب الامين العام للجامعة العربية أحمد بن حلي قال في تصريحات صحفية مؤخراً، ”إن مقعد سوريا سيبقى شاغرا لحين حل الازمة بشكل كامل، والائتلاف السوري هو المعترف به على اساس التعامل، ووزراء الخارجية هم من يمتلكون تحديد مصير مشاركة الائتلاف من عدمها“.

وتستضيف مدينة شرم الشيخ المصرية القمة العربية يومي السبت والأحد لبحث قضايا المنطقة، منها الأمن القومي العربي، ومحاربة التنظيمات الإرهابية التي تمددت في المنطقة.

كما سيتم بحث تقرير بشأن متابعة تنفيذ القرارات الصادرة عن القمة العربية السابقة، وتقرير بشأن متابعة تنفيذ قرارات القمة العربية التنموية الاقتصادية والاجتماعية التي عقدت في الرياض.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com