قتيلان و5 جرحى في قصف لداعش على الرمادي

قتيلان و5 جرحى في قصف لداعش على الرمادي

الأنبارـ قال مال الله العبيدي، رئيس المجلس المحلي لبلدة البغدادي (90 كم غرب الرمادي مركز محافظة الأنبار غربي العراق) اليوم السبت، إن مدنيين اثنين قتلا وجرح 5 آخرون في قصف لتنظيم داعش على المجمع السكني بالبلدة.

ونقلت وكالة ”الأناضول“، عن العبيدي قوله، إن ”تنظيم داعش أطلق 30 صاروخ كاتيوشا وقذيفة هاون على المجمع السكني بالناحية (البلدة)، ما أسفر عن مقتل اثنين من الشباب وإصابة خمسة مدنين آخرين بجروح، مشيرا إلى أن ”ناحية البغدادي يوجد فيها أكثر من 800 طفل غالبيتهم أقل من سنة يعانون من نفاذ الحليب والغذاء والدواء“، كاشفا عن وفاة 12 طفلا في البلدة خلال الأسبوع الماضي.

وأضاف العبيدي، أن ”الأطفال في البغدادي باتوا يعانون أيضا من أمراض ظهرت مؤخرا منها مرض السعال الديكي والإسهال الحاد والجفاف نتيجة تناولهم طعام غير صالح للاستهلاك البشري”.

وطالب العبيدي المنظمات العالمية والعربية والعراقية المعنية بحقوق الطفل بإرسال فرق طبية ومساعدات إلى البغدادي، محملا وزارة الصحة العراقية مسؤولية تدهور صحة الأطفال في البلدة .

ورغم خسارة ”داعش“ للكثير من المناطق التي سيطر عليها العام الماضي في محافظات ديالى (شرق)، ونينوى وصلاح الدين (شمال)، إلا أن التنظيم ما زال يحافظ على سيطرته على أغلب مدن ومناطق الأنبار (غرب) التي سيطر عليها منذ مطلع عام 2014، ويسعى لاستكمال سيطرته على باقي المناطق التي ما تزال تحت سيطرة القوات الحكومية وأبرزها الرمادي (مركز الأنبار).

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com