الجيش الليبي يعلن تقدمه  لتحرير العاصمة 

الجيش الليبي يعلن تقدمه  لتحرير العاصمة 

بنغازي – قال الناطق باسم رئاسة أركان الجيش الليبي، إن قواتهم استعادت السيطرة على منطقة العزيزية، ومناطق أخرى جنوب العاصمة الليبية طرابلس، مشيرا إلى تقدمها لـ ”تحرير العاصمة“.

وقال العقيد أحمد المسماري، الناطق باسم رئاسة أركان الجيش، إن ”منطقة العزيزية (45 كلم جنوب طرابلس) ومناطق الناصرية والعامرية والساعدية، باتت جميعا تحت سيطرة قوات غرفة عمليات المنطقة الغربية التابعة للجيش الليبي“.

وتابع المسماري ”قوات الجيش تتمركز الآن بالقرب من كوبري الزهراء (20 كلم بعد العزيزية في اتجاه طرابلس) وهو تقاطع مهم جدا“ مشيراً إلى أن ”قوات فجر ليبيا تحاول شن هجمات لإرغام الجيش على التراجع“.

وأضاف المسماري: ”الاشتباكات بين غرفة العمليات المنطقة الغربية، وقوات فجر ليبيا لا زالت مستمرة حتى اللحظة“ موضحا نية قواته لـ ”تحقيق المزيد من التقدم اليوم“.

وحسب المتحدث، فإن ما وصفها بـ ”عملية تحرير العاصمة طرابلس، من قوات فجر ليبيا التي سيطرت عليها في أغسطس/آب من العام الماضي، قد بدء منذ فترة لكن تقدم الجيش اليوم نحو المدينة جاء بعد اتخاذ قرار بدء العمل العسكري التقدمي بعد الانتهاء من مراحل سابقة منها إضعاف قوة العدو“، حسب قوله.

وأضاف العقيد: ”دخولنا للمناطق التي استعدنا السيطرة عليها في الغرب الليبي، كان بعد انتفاضة سكانها، ووقوفهم مع قوات الجيش رغبة منهم في الخلاص من تلك المليشيات“، حسب تعبيره.

وفي وقت سابق، قال مسؤول عسكري ليبي تابع لـ“المؤتمر الوطني العام“، إن القوات الليبية تتصدى لمفارز تابعة لخليفة حفتر قائد الجيش التابع للحكومة المؤقتة، حاولت التسلسل إلى العاصمة طرابلس في ضواحيها الجنوبية والغربية.

وأوضح حسين بودية، آمر غرفة عمليات المنطقة الغربية التابعة للمؤتمر الوطني، أن قواته ”لا تزال تتعامل مع هذه المفارز ولا نعتقد أنها تشكل خطرا كبيرا“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com