نائب العبادي يُحذر من تقسيم العراق بعد دحر داعش

نائب العبادي يُحذر من تقسيم العراق بعد دحر داعش

المصدر: بغداد - محمد وذاح

حذر نائب رئيس الحكومة العراقية، والقيادي باتحاد القوى السنّية، صالح المطلك، من تقسيم العراق بعد دحر داعش، مؤكدا أن مشاكل ستثار بعد إنهاء سيطرة التنظيم على المدن.

وقال المطلك في بيان، اليوم الخميس، أصدره عقب لقاءه عددا من عشائر بني ربيعة، إن ”البعض يلقي المسؤولية على السياسيين في بروز الظاهرة الطائفية ويدعوهم إلى التوحد ونبذ الخلافات“، متسائلاً ”كيف تطلبون من الوطني الملتزم أن يتفاهم مع الطائفي؟ والطرفان يختلفان في التوجه والمضمون“.

وأثنى المطلك على ”الأصوات التي تدعو إلى إحياء المشروع العربي“، داعيا إلى ”التمسك ببرلمان القبائل العربية الذي أوجب لنجاحه عدم الارتباط بالمؤسسة الحكومية ولا الحزبية ولا حتى الانتخابية“.

وأكد أن ”هذا الأمر سيجنب البلاد الكثير من المصاعب“، محذرا من ”المشاكل التي ستثار بعد طرد عصابات داعش الإجرامية من المدن العراقية“.

ودعا نائب رئيس الوزراء، الجميع إلى ”الاستعداد لمواجهة مخاطر التقسيم ودعاة التشرذم وقطع الطريق أمامهم من خلال التأكيد على وحدة الشعب والوطن“.

وكان الخبير في الشأن الأمني العراقي، اللواء المتقاعد عبد الكريم خلف، حذر في وقت سابق، من مرحلة ما بعد طرد تنظيم “داعش” المتطرف من المدن التي سيطر عليها شمال وغرب العراق، مؤكدا أن المستقبل ينذر بصراع بين العرب السنّة والأكراد في حال تم تشكيل قوات الحرس الوطني بالمناطق التي كانت تخضع لداعش.

وتخوض القوات العراقية ومسلحون موالون لها، حربا شرسة ضد تنظيم ”داعش“ المتطرف والذي يسيطر على مناطق وقرى في شمال وغرب البلاد منذ أ في العاشر من حزيران/ يونيو 2014 الماضي.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com