أخبار

قناة تلفزيونية سورية معارضة توقف بثها
تاريخ النشر: 17 مارس 2014 16:25 GMT
تاريخ التحديث: 17 مارس 2014 16:35 GMT

قناة تلفزيونية سورية معارضة توقف بثها

"سوريا الشعب" تعلن تعليق كافة نشاطاتها الإعلامية، بسبب استنفاد طاقاتها المادية، والإدارة تؤكد أنها تواصلت مع رجال أعمال سوريين للحصول على الدعم دون جدوى.

+A -A
المصدر: دمشق– (خاص) من آلجي حسين

أعلنت قناة ”سوريا الشعب“ توقفها عن البث وتعليق كافة نشاطاتها الأعلامية ابتداءً من 31 آذار(مارس) الجاري، نتيجة نقص التمويل.

وأكد مجلس إدارة قناة سوريا الشعب المعارِضة للنظام السوري أن ”استنفاذ الطاقات المادية“ هو السبب الرئيس في اتخاذ قرار وقف بثها القناة.

وجاء في بيان الإعلان أن إدارة القناة تنحدر من عائلة أردنية ”حورانية“ دعمت الثورة السورية بكامل طاقتها. مضيفاً: ”عملنا جاهدين على فتح منبر للسوريين بعيداً عن أي توجه سياسي ودون أية أجندات خارجية تُفرض عليهم، ولم نقبل بالمال السياسي أو المشروط لا من قبل أفراد ولا من قبل منظمات خارجية“.

وأشار البيان، إلى أن إدارة القناة تواصلت مع عدد من رجال الأعمال السوريين دون جدوى، مؤكداً عدم تلقي القناة لأي دعم مادي من أي سوري.

وشكر البيان ناشطي الثورة السورية، مترحماً على أرواح أكثر من مئة منهم ضحوا وهم“يؤدون واجبهم بإيصال جرائم النظام الأسد بالصوت والصورة لقناة سوريا الشعب“،مكتفياً بالدعاء بالفرج لمذيع القناة عبدالرحمن بترا (أبو شريف)، الذي اختطفته الدولة الإسلامية في العراق والشام (داعش) في ريف اللاذقية بالساحل السوري منذ أربعة أشهر.

جديرا بالذكر أن أغلبية وسائل الإعلام المعارضة للنظام تعاني من نقص في التمويل والكوادر، نتيجة غياب الدعم المادي عنها من دول عربية وأجنبية دعمت الثورة السورية في بداياتها فقط، والاقتصار على دعم رجال أعمال.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك