أخبار

إسرائيل تحذر حزب الله من أي استفزاز مع بدء ربط "كاريش"
تاريخ النشر: 17 سبتمبر 2022 21:37 GMT
تاريخ التحديث: 18 سبتمبر 2022 6:13 GMT

إسرائيل تحذر حزب الله من أي استفزاز مع بدء ربط "كاريش"

كشفت تقارير عبرية، السبت، عن "رسالة قاسية" أرسلتها إسرائيل، عبر الوسيط الأمريكي، إلى حزب الله اللبناني، لتحذيره من القيام بأي استفزاز مع بدء ربط خط أنابيب الغاز

+A -A
المصدر: رويترز

كشفت تقارير عبرية، السبت، عن ”رسالة قاسية“ أرسلتها إسرائيل، عبر الوسيط الأمريكي، إلى حزب الله اللبناني، لتحذيره من القيام بأي استفزاز مع بدء ربط خط أنابيب الغاز لحقل ”كاريش“.

وقالت قناة ”12“ العبرية، إنه: ”في بداية الأسبوع المقبل، تخطط إسرائيل لربط خط أنابيب الغاز من منصة الحفر كاريش بالساحل، كما ستجري سلسلة من الاختبارات للتأكد من سلامة عمل النظام“.

وأكدت القناة العبرية في تقرير لها، أن هذه الخطوة ستزيد من التوتر القائم بالفعل بين إسرائيل ومنظمة حزب الله اللبنانية، خلال الفترة المقبلة.

وأوضحت القناة أن ”إسرائيل لا تعرف بوضوح كيف سيكون رد فعل زعيم الحزب حسن نصرالله على هذه الخطوة، ولذلك أرسلت رسالة قاسية جداً إلى لبنان وحزب الله عبر الوسيط الأمريكي، أن أي استفزاز سيواجه برد قاس جداً“.

ووفقا للقناة، تشكل فرنسا ركيزة مهمة في المفاوضات مع لبنان، لذلك وفي ذات السياق، سيتوجه رئيس أركان الجيش الإسرائيلي أفيف كوخافي إلى فرنسا للقاء نظيره لبحث التوترات على حدود إسرائيل الشمالية، وذلك في أعقاب الهجمات الإسرائيلية في سوريا التي وقعت ليلة أمس.

وأضافت القناة: ”في الأيام الأخيرة تحدث كبار الضباط اللبنانيين عن كيفية حل 90-95% من المشاكل في المفاوضات مع إسرائيل، لكن لدى كل من اللبنانيين وإسرائيل حجر عثرة واحد يسمى حزب الله“.

ووجّه الأمين العام لحزب الله، حسن نصر الله، رسائل تهديد لإسرائيل في خطاب ألقاه اليوم، أشار فيه إلى عدم إنتاج إسرائيل للغاز حتى تنتهي المفاوضات بين الدولتين.

وقال نصر الله في خطابه ”عيوننا وآذاننا تتجه نحو منصة الغاز كاريش“، مشيراً إلى أن الخط الأحمر هو بداية حفر الغاز من المنصة.

وبحسب القناة، ”من المستحيل فصل ما يتم داخل لبنان عن سلوك حزب الله، لاسيما أن لبنان يعيش في مأزق سياسي ويواجه صعوبة في تشكيل حكومة، إلى جانب أزمة اقتصادية دراماتيكية معقدة“.

وأشارت القناة إلى أن النظام اللبناني في حالة اضطراب والجميع يفهم ذلك، بمن فيهم نصرالله، والحل الوحيد هو حصول لبنان على الغاز.

والجمعة الماضية، أعلنت وزارة الطاقة الإسرائيلية عن بدء فحص الحفارة التي ستستخدم في التنقيب عن الغاز في منصة الغاز ”كاريش“، والواقعة قبالة سواحل حيفا.

وقالت الوزارة إنه ”كجزء من المرحلة التالية من المشروع المخطط له في الأيام القليلة المقبلة، سيبدأ فحص الحفارة ونظام نقل الغاز الطبيعي من منصة الحفر إلى النظام الوطني“.

وأضافت الطاقة الإسرائيلية أن ”هذه الخطوة ليست لإنتاج الغاز من المنصة، وإنما لفحص تدفق الغاز الطبيعي في الاتجاه المعاكس، من الشاطئ إلى الحفارة، من أجل اختبار الأنظمة“، وفق ما ذكرته صحيفة ”يسرائيل هيوم“ العبرية.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك