أخبار

"اشتباك حتى نفاد الذخيرة".. إسرائيل تعتقل القيادي بالجهاد الإسلامي علاء زكارنة
تاريخ النشر: 29 أغسطس 2022 10:18 GMT
تاريخ التحديث: 29 أغسطس 2022 12:30 GMT

"اشتباك حتى نفاد الذخيرة".. إسرائيل تعتقل القيادي بالجهاد الإسلامي علاء زكارنة

اعتقل الجيش الإسرائيلي، يوم الإثنين، قياديا عسكريا بارزا في سرايا القدس، الجناح المسلح للجهاد الإسلامي، في منطقة قباطية بمدينة جنين، بالضفة الغربية، بزعم

+A -A
المصدر: إرم نيوز

اعتقل الجيش الإسرائيلي، يوم الإثنين، قياديا عسكريا بارزا في سرايا القدس، الجناح المسلح للجهاد الإسلامي، في منطقة قباطية بمدينة جنين، بالضفة الغربية، بزعم التخطيط لتنفيذ عمليات ضد أهداف إسرائيلية.

وذكرت وكالة الأنباء الفلسطينية ”وفا“، أن ”الجيش الإسرائيلي اعتقل المطارد القيادي في سرايا القدس علاء زكارنة، بعد اشتباك مسلح وقع في منزله بقباطية“.

وأضافت وكالة ”وفا“ أن ”13 فلسطينيا أصيبوا نتيجة اقتحام الجيش الإسرائيلي لمنطقة قباطية، بينما اعتقل زكارنة، بعد إصابته بجراح لم تعرف تفاصيلها بعد“.

وأضافت أن ”القوات الإسرائيلية اعتقلت علاء زكارنة، بعد محاصرة منزل عائلته، واعتقال والده وأشقائه للضغط عليه لتسليم نفسه“.

وبينت الوكالة، أن ”مواجهات عنيفة اندلعت في محيط المنزل المحاصر بين الشبان الفلسطينيين، وقوات الاحتلال الإسرائيلي، التي أطلقت الرصاص الحي وقنابل الصوت والغاز باتجاههم.

من جهتها، أعلنت سرايا القدس، الجناح المسلح للجهاد الإسلامي، في بيان لها، أن ”قوات الاحتلال أقدمت على اقتحام بلدة قباطية جنوب جنين، وحاصرت منزل علاء زكارنة، الذي رفض تسليم نفسه واشتبك مع القوات الخاصة حتى نفاد ذخيرته قبل اعتقاله“.

وشددت السرايا، على أنها ”جاهزة للتصدي لقوات الاحتلال الإسرائيلي“، مشيرة إلى أن ”الاقتحام الإسرائيلي لن يثنيها عن القيام بواجبها في مقاومة الاحتلال في كل زمان ومكان“.

وقالت مصادر طبية فلسطينية، إن ”جميع الإصابات التي وقعت نتيجة الاقتحام الإسرائيلي لمنطقة قباطية وصفت ما بين طفيفة ومتوسطة“.

وأضافت أن ”هذه الإصابات تنوعت ما بين 7 بالأقدام، وحالة في البطن، وتاسعة بالرصاص المطاطي في الرأس، وجميعهم نقلوا إلى مستشفى ابن سينا، بينما نُقلت 7 إصابات أخرى إلى مستشفى جنين الحكومي“.

‏بدوره، قال المتحدث باسم الجيش الإسرائيلي أفيخاي أدرعي، في تغريدة له عبر ”تويتر“، إنه: ”وخلال نشاط للقوات في قرية ‎قباطية قضاء جنين قام مطلوب أمني بالتحصن داخل منزله وأطلق النار نحو القوات التي ردّت باطلاق نار باتجاهه“.

وأضاف أدرعي، ”بعد تبادل لإطلاق نار سلم المطلوب الأمني الذي يشتبه بتورطه بأنشطة إرهابية نفسه للقوات، كما عثر الجيش على بندقية من نوع M16“.

وبين أدرعي، أن قوات من الجيش الإسرائيلي، وجهاز الشاباك، وحرس الحدود اعتقلت أيضا 9 مطلوبين فلسطينيين يشتبه في ضلوعهم بنشاطات عسكرية في عدد من مناطق الضفة الغربية.

من جهتها، ذكرت صحيفة ”يديعوت أحرنوت“ العبرية، أن زكارنة، كان ناشطا في خلية تتبع للجهاد الإسلامي، وقد خطط لهجمات ضد أهداف إسرائيلية بالضفة الغربية.

ووفق الصحيفة العبرية، بحث الجيش الإسرائيلي عن مطلوب آخر لكنه لم يكن في المنزل الذي تم اعتقال زكارنة منه.

وبحسب الصحيفة العبرية، شارك في عملية الاقتحام، أكثر من 30 دورية إسرائيلية، سبقتهم وحدات خاصة تسللت إلى البلدة القديمة في قباطية لمحاصرة المنزل الذي تحصن فيه زكارنة قبل أن يتم اعتقاله.

وكان الجيش الإسرائيلي اعتقل في وقت سابق القيادي في الجهاد الإسلام بسام السعدي، ما أسفر عن اندلاع مواجهة عسكرية بين الحركة والجيش الإسرائيلي في غزة.

وطالبت الجهاد الإسلامي الإفراج عن السعدي، مقابل وقف إطلاق النار في غزة، وهو الأمر الذي رفضته إسرائيل بعد ذلك، حيث مددت اعتقال السعدي، ووجهت له اتهامات مختلفة.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك