الجيش الإسرائيلي يغلق 7 مؤسسات فلسطينية في الضفة الغربية
الجيش الإسرائيلي يغلق 7 مؤسسات فلسطينية في الضفة الغربيةالجيش الإسرائيلي يغلق 7 مؤسسات فلسطينية في الضفة الغربية

الجيش الإسرائيلي يغلق 7 مؤسسات فلسطينية في الضفة الغربية

أغلق الجيش الإسرائيلي، اليوم الخميس، 7 مؤسسات فلسطينية حقوقية وأهلية في مدينتي رام الله والبيرة في الضفة الغربية المحتلة، وفق ما أوردت وكالة الأنباء الفلسطينية الرسمية "وفا".

واقتحم الجيش الإسرائيلي مدينتي رام الله والبيرة وداهم مؤسسات "الضمير لرعاية الأسير وحقوق الإنسان"، "الحركة العالمية للدفاع عن الأطفال – فلسطين"، "الحق"، "اتحاد لجان العمل الزراعي"، "اتحاد لجان العمل الصحي"، "اتحاد لجان المرأة الفلسطينية"، و"مركز بيسان للبحوث والإنماء".

وأشارت إلى أن قوات الاحتلال الإسرائيلي أغلقت المؤسسات السبع وثبتت ألواحا حديدية على بواباتها وعلقت أوامر إغلاق تام عليها، وذلك بعد أن عبثت بمحتوياتها واستولت على ملفات ومعدات عدد منها.

وتداول ناشطون وحسابات فلسطينية مقاطع فيديو وصورا تظهر اقتحام قوات الاحتلال الإسرائيلي للمؤسسات الفلسطينية وإغلاقها بالقوة.

وأظهرت الصور عبث قوات الاحتلال بمحتويات المؤسسات الفلسطينية ومصادرة بعض المعدات قبل إغلاقها.

وفي السياق، قال حسين الشيخ، أمين سر اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية، إن "اقتحام قوات الاحتلال مؤسسات العمل المدني وإغلاقها، والاستيلاء على محتوياتها في رام الله، تصعيد خطير ومحاولة لإسكات صوت الحق والعدل".

وأضاف الشيخ، في تغريدة على حسابه في "تويتر": "سنتوجه إلى كل الجهات الدولية الرسمية، ومؤسسات حقوق الإنسان، للتدخل الفوري لإدانة هذا السلوك الاحتلالي، والضغط لإعادة فتحها وممارسة نشاطها بحرية كاملة".

ويأتي ذلك، عقب مصادقة وزير الدفاع الإسرائيلي بيني غانتس، أمس الأربعاء، على تصنيف 3 مؤسسات فلسطينية تابعة للجبهة الشعبية "كمنظمات إرهابية" بشكل نهائي، وفق ما أوردت القناة السابعة العبرية.

وحسب القناة، فإن غانتس "أعلن اعتبارا من أكتوبر/تشرين الأول من العام الماضي، مؤسسات اتحاد لجان المرأة، وبيسان، وأدمير، منظمات إرهابية، وأصدر إعلانا بذلك يحدده القانون في إسرائيل".

وأشارت القناة العبرية، إلى أن المؤسسات الثلاث والتي تعتبر أفرعا للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين، لم تطعن في إعلانها كمنظمات إرهابية في إسرائيل، لذلك أقرت إسرائيل التصنيف بشكل نهائي.

الجدير ذكره، أنه وفي أكتوبر/تشرين الأول من العام 2021، صنفت السلطات الإسرائيلية المؤسسات الحقوقية ذاتها كـ"منظمات إرهابية"، وفقا لقانون مكافحة الإرهاب الإسرائيلي الصادر عام 2016.

إرم نيوز
www.eremnews.com