أخبار

مستشار البرهان: الطريق إلى الحوار في السودان لابد أن يستند على "الآلية الثلاثية"
تاريخ النشر: 22 يونيو 2022 18:42 GMT
تاريخ التحديث: 22 يونيو 2022 19:55 GMT

مستشار البرهان: الطريق إلى الحوار في السودان لابد أن يستند على "الآلية الثلاثية"

قال العميد الطاهر أبوهاجة، المستشار الإعلامي لرئيس مجلس السيادة الانتقالي في السودان الفريق أول ركن عبد الفتاح البرهان، إن الطريق إلى الحوار لابد أن يستند على

+A -A
المصدر: يحيى كشة – إرم نيوز

قال العميد الطاهر أبوهاجة، المستشار الإعلامي لرئيس مجلس السيادة الانتقالي في السودان الفريق أول ركن عبد الفتاح البرهان، إن الطريق إلى الحوار لابد أن يستند على الآلية الثلاثية وفقًا لوكالة الأنباء السودانية (سونا).

وأضاف: ”نحن نقدّر سعي الآلية الثلاثية في الحوار، وأن أي سلوك أو أي طريق غير طريق الحوار السوداني السوداني سباحة ضد التيار، وعدم معرفة بحقائق التاريخ، وكُنه الشخصية السودانية“.

وتابع أن محاولات القفز فوق الحوار الشامل السوداني السوداني، تعد قفزة في الظلام، وبناءً بلا أساس، وركضًا وراء السراب.

وأعلن الاتحاد الأفريقي، أمس الثلاثاء، تعليق مشاركته في جهود الوساطة لحل الأزمة السياسية بالسودان، منتقدًا تحويل العملية إلى حوار ثنائي بوساطة جديدة.

وعقدت قوى سياسية سودانية ممثلة في الحرية والتغيير – التوافق الوطني، الثلاثاء، اجتماعًا مع سفراء القارة الأفريقية بالخرطوم، لمناقشة الأوضاع السياسية على ضوء توقف الحوار المباشر الذي تسهله الآلية الثلاثية، وتحول المسار إلى اجتماعات ثنائية بين المكون العسكري وقوى الحرية والتغيير – المجلس المركزي، بوساطة أمريكية سعودية.

وقال سفير الاتحاد الأفريقي بالخرطوم، محمد بلعيش، في مؤتمر صحفي مشترك مع الحرية والتغيير – التوافق الوطني، مساء الثلاثاء، إن ”الاتحاد الأفريقي لا يمكن أن يشارك مستقبلًا في مسار لا يتحلّى بالشفافية والصدق، وعدم الإقصاء، واحترام كل الفاعلين، ومعاملتهم باحترام تام، وعلى قدم المساواة“.

وأكد أن ”الاتحاد الأفريقي لا يطلب أي دور، ولا يعترض على أي طريقة يختارها السودانيون لترتيب بيتهم، وحل الأزمة السياسية“.

وأضاف: ”عليه فقد قررتُ بناءً على توجيهات القيادة الأفريقية، أنه مستقبلًا لا داعي لحضور اجتماعات التمويه والمراوغة، وعدم الشفافية في جو إقصائي“، على حد تعبيره.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك