أخبار

هجوم صاروخي يستهدف ريف دمشق الجنوبي
تاريخ النشر: 06 يونيو 2022 20:37 GMT
تاريخ التحديث: 06 يونيو 2022 22:42 GMT

هجوم صاروخي يستهدف ريف دمشق الجنوبي

قالت وكالة الأنباء السورية الرسمية "سانا" مساء الإثنين، إن الدفاعات الجوية السورية تصدت لـ"عدوان إسرائيلي بالصواريخ" على منطقة ريف دمشق الجنوبي وأسقطت معظم

+A -A
المصدر: فريق التحرير

قالت وكالة الأنباء السورية الرسمية ”سانا“ مساء الإثنين، إن الدفاعات الجوية السورية تصدت لـ“عدوان إسرائيلي بالصواريخ“ على منطقة ريف دمشق الجنوبي وأسقطت معظم الصواريخ المعادية.

ونقلت الوكالة على لسان مصدر عسكري قوله، “في تمام الساعة الحادية عشرة و18 دقيقة من مساء اليوم نفذ العدو الإسرائيلي عدواناً جوياً من اتجاه الجولان السوري المحتل مستهدفاً بعض النقاط جنوب مدينة دمشق، وقد تصدت وسائط دفاعنا الجوي لصواريخ العدوان وأسقطت معظمها”.

وأضاف المصدر أن الخسائر “اقتصرت على الماديات”.

وأفاد مراسل فرانس برس في العاصمة السورية دمشق أنه سمع أصوات انفجارات قوية مساءً.

وأورد المرصد السوري لحقوق الإنسان أن ”انفجارات عنيفة دوت في القسم الجنوبي من ريف دمشق، نتيجة قصف جوي إسرائيلي“.

وأضاف أن القصف استهدف ”مواقع عسكرية في منطقة الكسوة التي تنتشر فيها ميليشيات حزب الله اللبناني وبطاريات للدفاع الجوي تابعة للنظام السوري“.

وفي 21 مايو الماضي، تسبب هجوم صاروخي مماثل استهدف مواقع في جنوب دمشق، بمقتل 3 وبخسائر مادية.

وقالت الوكالة السورية ”سانا“ إن الدفاعات الجوية السورية تصدت لأهداف معادية في سماء ريف دمشق، لكنها لم تحدد طبيعة تلك الأهداف أو مصدرها.

وأضافت الوكالة أن الدفاعات الجوية أسقطت عددا من ”الصواريخ المعادية“.

ونقلت الوكالة السورية على لسان مصدر عسكري إنه ”حوالي الساعة ٠١ ٢٣ من مساء الجمعة نفذ العدو الإسرائيلي عدوانا برشقات من الصواريخ أرض أرض من اتجاه الجولان السوري المحتل مستهدفا بعض النقاط في جنوب دمشق وقد تصدت وسائط دفاعنا الجوي لصواريخ العدوان وأسقطت معظها وأدى العدوان إلى ارتقاء ثلاثة شهداء ووقوع بعض الخسائر المادية“

من جانبه، قال المرصد السوري لحقوق الإنسان إن الهجوم استهدف قواعد للجيش السوري ومليشيات إيرانية في ريف دمشق.

وتداول ناشطون أنباء حول سقوط صاروخ بالخطأ من الدفاع الجوي السوري على حي الروضة بمدينة السيدة زينب قرب مطار دمشق، ما تسبب بإصابة 4 مدنيين.

ولم تؤكد جهات رسمية تلك الأنباء أو تنفها.

وعن هوية القتلى إثر الهجوم، قالت حسابات محلية إنهم 3 ضباط من الجيش السوري.

يأتي ذلك في أعقاب هجوم في 14 أيّار/مايو أسفر عن مقتل خمسة جنود سوريّين وآخَر في 27 نيسان/أبريل ذكر المرصد أنّه أدّى إلى مقتل 10 بينهم ستّة جنود سوريّين، في أعنف غارة من نوعها منذ بداية عام 2022.

وتشهد سوريا نزاعا داميا منذ 2011 تسبّب بمقتل حوالى نصف مليون شخص وألحق دمارا هائلا بالبنى التحتيّة وأدّى إلى تهجير ملايين السكّان داخل البلاد وخارجها.

وخلال الأعوام الماضية، شنّت إسرائيل مئات الضربات الجوّية في سوريا طالت مواقع للجيش السوري وأهدافًا إيرانيّة وأخرى لحزب الله اللبناني، وفق ما أوردته فرانس برس.

ونادرا ما تؤكّد إسرائيل تنفيذ ضربات في سوريا، لكنّها تكرّر أنّها ستواصل تصدّيها لما تصفها بمحاولات إيران لترسيخ وجودها العسكري في سوريا.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك