أخبار

عباس: إسرائيل قتلت أبوعاقلة وسنلاحقها في "الجنائية الدولية"
تاريخ النشر: 12 مايو 2022 10:37 GMT
تاريخ التحديث: 12 مايو 2022 12:05 GMT

عباس: إسرائيل قتلت أبوعاقلة وسنلاحقها في "الجنائية الدولية"

أكد الرئيس الفلسطيني محمود عباس، اليوم الخميس، أن السلطة الفلسطينية ترفض إجراء أي تحقيق مشترك مع إسرائيل بشأن مقتل الصحفية شيرين أبوعاقلة، محملا إسرائيل

+A -A
المصدر: القدس - إرم نيوز

أكد الرئيس الفلسطيني محمود عباس، اليوم الخميس، أن السلطة الفلسطينية ترفض إجراء أي تحقيق مشترك مع إسرائيل بشأن مقتل الصحفية شيرين أبوعاقلة، محملا إسرائيل المسؤولية الكاملة عن هذه الحادثة.

وقال الرئيس الفلسطيني خلال مراسم رسمية أقيمت في رام الله، لتشييع جثمان شيرين أبوعاقلة، إن ”السلطة الفلسطينية تحمّل سلطات الاحتلال الإسرائيلي المسؤولية الكاملة عن جريمة قتل شيرين أبو عاقلة“.

وأضاف ”نرفض التحقيق المشترك مع سلطات الاحتلال الإسرائيلي لأنها هي التي ارتكبت الجريمة، وسنلاحق المجرمين المسؤولين عن قتل شيرين أبو عاقلة في المحكمة الجنائية الدولية“.

وأشار إلى أن السلطة الفلسطينية ستفعّل قرارات المجلس المركزي الفلسطيني، في إشارة إلى توصيات قدمها المجلس بتعليق الاعتراف بإسرائيل والمضي في قيام دولة فلسطينية.

وكان عضو اللجنتين التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية والمركزية لحركة فتح حسين الشيخ، قال في وقت سابق ”رفضنا تسليم الرصاصة التي اغتالت شيرين وسنكمل تحقيقنا بشكل مستقل وسنطلع الجميع على نتائج التحقيق“.

وقال الشيخ ”كل الشهود والمؤشرات والدلائل تؤكد اغتيال شيرين أبو عاقلة من قبل وحدات إسرائيلية خاصة“.

وطالبت إسرائيل، مساء أمس الأربعاء، السلطة الفلسطينية بتسليم الرصاصة التي قتلت بها الصحفية شيرين أبو عاقلة في وقت سابق بمدينة جنين لفحصها، إذ تروج إسرائيل لفرضية أن تكون الرصاصة أطلقت من مسلحين فلسطينيين.

وقال وزير الدفاع الإسرائيلي ”نأسف لمقتل صحفية الجزيرة، ونطلب من الفلسطينيين تسلمينا الرصاصة التي تسببت في مقتلها وأعد بفتح تحقيق شامل“، مضيفا أن ”المؤشرات الأولية لا تشير إلى أن جنودا إسرائيليين أطلقوا النار“.

كما كشفت تقارير عبرية أخرى، عن طلب تقدمت به الإدارة الأمريكية، من السلطة الفلسطينية، وإسرائيل فتح تحقيق مشترك في حادثة مقتل الصحفية الفلسطينية الأمريكية شيرين أبو عاقلة في جنين.

وذكر موقع ”والا“ العبري، أن إسرائيل أوضحت لإدارة بايدن أنها مستعدة لإجراء تحقيق مشترك مع الفلسطينيين وحتى مع الولايات المتحدة.

وأشار الموقع إلى أن وزير الخارجية الإسرائيلية يائير لابيد، تحدث مرة أخرى مع وزير الشؤون المدنية في السلطة الفلسطينية حسين الشيخ، إذ اقترح إجراء تحقيق مشترك حول الحادثة.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك