”النصرة“ تسيطر على معقل ”حزم“ بريف حلب الغربي

”النصرة“ تسيطر على معقل ”حزم“ بريف حلب الغربي

إدلب- شنت جبهة النصرة ”قاطع حلب ”هجوما واسعا، مساء السبت، على حركة حزم في الفوج 46 بالقرب من مدينة الأتارب في ريف حلب الغربي، وتمكنت من إحكام سيطرتها على كامل الفوج .

وأفاد بيان صادر عن المكتب الإعلامي لمدينة الأتارب، أن الاشتباكات أسفرت عن سقوط أكثر من 15 عنصرا من حركة حزم معظمهم من أبناء مدينة الأتارب .

وأفاد القيادي في النصرة ”فواز أبو القعقاع ”، أن الجبهة وجند الأقصى سيطروا على الفوج 46 بالكامل، وأسروا عددا من عناصر حركة حزم، مشيراً إلى أن ”النصرة تحاصر مدينة الأتارب حالياً و أعطت عناصر حزم مهلة لتسليم أنفسهم لتفادي وقوع اشتباكات داخل المدينة“.

ويأتي هذا التطور بعد فشل المفاوضات بين الجانبين برعاية الجبهة الشامية، بينما أعرب بيان عن حركة حزم عن شكوكه ”بتواطؤ الجبهة الشامية في تسليم الفوج للنصرة“.

وكانت جبهة النصرة اتهمت حركة حزم ”بأسر أكثر من 20 عنصرا من عناصرها وإعدام أمير في الجبهة“، وجاء في بيان لجبهة النصرة بأن ”الحركة باتت هدفاً مباشراً لها“ متهمتةً إياها بـ“الإفساد في الأرض والعمالة للغرب وقتل المجاهدين في بلاد الشام“؛على حد تعبير البيان.

وفي سياق متصل؛ دعا جمال معروف قائد جبهة ثوار سوريا المنحلة في تسجيل صوتي نسب له، للنفير العام ضد جبهة النصرة ودعا كافة المقاتلين الذين يتبعون له للوقوف إلى جانب حركة حزم.

ويعد الفوج 46 المعقل الرئيس لحركة حزم، ويحتوي مستودعات ذخيرة وصواريخ مضادة للدروع.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة