مليشيات ”فجر ليبيا“ تختطف وزير الإعلام في حكومة الحاسي

مليشيات ”فجر ليبيا“ تختطف وزير الإعلام في حكومة الحاسي

المصدر: طرابلس ـ شبكة إرم الإخبارية

قامت قوة عسكرية تابعة لمليشيات ”فجر ليبيا“ باختطاف علي الهوني وزير الإعلام في حكومة عمر الحاسي التي تسيطر على العاصمة طرابلس، بعد تورطه في ملفات فساد مالي وظهور وثائق تكشف علاقته بنظام القذافي.
وأوضح مصدر أمني بوزارة الداخلية في طرابلس أن قوة عسكرية تابعة لفجر ليبيا قامت بمداهمة منزل وزير الإعلام في حكومة الحاسي الخميس الماضي، وقامت باختطافه واقتادته إلى جهة غير معلومة.
وأشار المصدر في حديث مع ”إرم“، إلى أن وزير الإعلام كان يحسب على قوات فجر ليبيا، وتربطه علاقات وثيقة معهم، بل ان محاولات عديدة لإقالته باءت بالفشل بعد ضغوط فرضوها على الرئيس الحاسي بعدم إقالته.
وأدانت وزارتي العدل والداخلية بحكومة الحاسي أمس اختطاف وزير الإعلام علي العربي الهوني وإخفائه في مكان غير معلوم .
واعتبرت العدل والداخلية في بيان مشترك أن ماتعرض له الوزير وعائلته من ترويع يعد عملا إجراميا يعاقب عليه القانون مهما كانت البواعث والأسباب، على حد تعبيرها .
هذا وكانت هيئة الرقابة الإدارية في ليبيا قد أصدرت الأسبوع الماضي قرارا يقضي بوقف علي الهوني وزير الإعلام عن العمل، بعد حصولها على وثائق تربطه بعمليات اختلاس مالي خلال فترة توليه الوزارة.
كما أصدرت مؤخراً الهيئة العامة لتطبيق معايير تولي المناصب العامة (هيئة العزل السياسي)، قرارا بحق الهوني، تؤكد عدم انطباق معايير النزاهة بحقه، وأنه كان يكتب قصائد تحريضية لصالح القذافي ويقوم بقراءتها شخصياً عبر راديو محلي، بهدف تأييد النظام والتحريض على ثورة 17 فبراير.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com