معارك داعش وفجر ليبيا تمتد إلى ”النوفلية“

معارك داعش وفجر ليبيا تمتد إلى ”النوفلية“

بنغازي- تدور، منذ صباح السبت، معارك مسلحة بين قوات تابعة لعملية فجر ليبيا المسيطرة على طرابلس ومدن في الغرب الليبي الموالية للمؤتمر الوطني الليبي المنعقد في طرابلس وبين مسلحي تنظيم ”داعش“ بمنطقة النوفلية، شرق البلاد.

بالموازاة مع ذلك تجري معارك أخرى بمدينة سرت شمال وسط ليبيا بين عناصر داعش وقوات فجر ليبيا، السبت، وذلك بعد بدء الأخيرة هجوما مسلحا على الأولى لمحاولة استعادة المدينة التي احتلها مسلحو داعش، بحسب تصريح سابق لقيادي بقوات فجر ليبيا.

وبحسب مصادر ميدانية، فإن معارك طاحنه تدور في منطقة النوفلية (شرق) منذ صباح السبت، بين قوات عملية الشروق التي تشن منذ أشهر هجمات علي منطقة الهلال النفطي (شرق)، وهي تابعة لعملية فجر ليبيا في طرابلس وبين مسلحي تنظيم ”داعش“ الذين يسيطرون على المنطقة.

وبحسب المصادر ذاتها، التي طلبت عدم ذكر اسمها، فإن ”تلك المعارك لم تعرف حتى الآن (الساعة 14:30 تغ) مجرياتها، إلا أن دعما كبيرا وصل إلى داعش يقدر بعشرات السيارات المسلحة“.

وأشارت في الوقت نفسه إلي أن ”داعش“ هو من بدأ الهجوم علي قوات الشروق المتمركزة بمنطقة بن جواد المحاذية لمنطقة النوفلية الواقعة تحت سيطرة داعش.

ولا يتسنى عادة الحصول على تعقيب من تنظيم ”داعش“ الذي لا يدلي بتصريحات لوسائل الإعلام غالبا.

المصادر أوضحت أن المعارك امتدت إلى منطقة هراوية وأم النديل الواقعتين بين منطقة النوفلية وبين مدينه سرت.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com