قمة تجمع محمد السادس والسيسي في يونيو المقبل

قمة تجمع محمد السادس والسيسي في يونيو المقبل

الرباط- كشف وزير الخارجية المغربي أن بلاده ومصر يعدان لعقد قمة بين العاهل المغربي محمد السادس والرئيس المصري عبد الفتاح السيسي في يونيو/ حزيران المقبل، دون تحديد لمكان القمة.

جاء ذلك في مؤتمر صحفي، الجمعة، لوزير الشؤون الخارجية والتعاون المغربي، صلاح الدين مزوار، على هامش مشاركته بـ ”منتدى كرانس مونتانا“، بمدينة الداخلة، جنوبي المغرب.

وقال الوزير المغربي إن ”هناك خطوات كبيرة اتخذت بين المغرب ومصر، بعد الزيارة الأخيرة لوزير الخارجية المصري سامح شكري للمغرب، ونحن نشتغل على ملفات ومواضيع جد مهمة نحتفظ بها بالطبع إلى القمة التي ستعقد بين العاهل المغربي والرئيس المصري“.

وأوضح مزوار : ”كنا قد اتفقنا مع أخي سامح شكري على أن نحدد ذلك في أفق يونيو (حزيران) المقبل ونشتغل على ذلك“.

وأضاف أن المغرب ومصر يسيران في اتجاه تطوير قدرات التنسيق بينهما، معتبرا أن ”المغرب ومصر متقدمان في مجال محاربة الإرهاب“.

وقال مزوار إن ”طموحنا الذي عبرنا عنه عند الزيارة الأخيرة لوزير الخارجية المصري للمغرب هو أن تكون هناك شراكة متقدمة بين المغرب ومصر“.

وزار وزير الخارجية المصري المغرب منتصف يناير/كانون الثاني الماضي حاملا رسالة خطية من السيسي إلى الملك محمد السادس، وحسب وكالة الأنباء المصرية الرسمية نقل شكري دعوة من العاهل المغربي للسيسي لزيارة المملكة المغربية في المستقبل القريب.

وفي موضوع آخر قال وزير الخارجية المغربي، خلال المؤتمر الصحفي، إن ”أحسن وسيلة لمحاربة آفة الإرهاب بكل ظواهرها هي بالطبع التنمية، هي كذلك التربية الروحية المبنية على القيم الأساسية السمحة والاعتدال“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة