الموت يغيب أمين عام هيئة علماء المسلمين بالعراق

الموت يغيب أمين عام هيئة علماء المسلمين بالعراق

بغداد- توفي أمين عام هيئة علماء المسلمين، الشيخ حارث الضاري، الأربعاء، في العراق، عن عمر يناهز 74 عاما، بعد صراع مع المرض.

وقالت هيئة علماء المسلمين في العراق، في بيان نشرته على موقعها الإلكتروني، الأربعاء، إنها ”تنعى أمينها العام فضيلة الشيخ الدكتور حارث الضاري، الذي وافاه الأجل صباح هذا اليوم“، دون أن تعلن المكان الذي توفي فيه.

وأشارت الهيئة في بيان آخر، إلى أن الضاري، الذي وصفته بـ“المجاهد والعالم الرباني“، توفي الخميس إثر مرض عضال ألم به ( لم تحدده).

وبينت أنه عاش ”حياة حافلة بالعطاء، ابتدأها بتحصيل العلم الشرعي، وتربية الأجيال، وتخريج العلماء، والدعوة إلى الله، وأنهاها بالجهاد في سبيل الله، والوقوف بحزم أمام مخططات الأعداء الذين كانوا وما زالوا يتربصون بأمتنا الدوائر، ويسعون للنيل منها، وقاد في هذه السبيل مؤسسة كبيرة أوقفت جهدها وجهادها لتحرير العراق من الاحتلال وهيمنة الظلم، وعدوان الظالمين“.

وأضافت أنه ”كان بسبب ذلك من أكثر علماء عصره معاناة، واستهدافا، وتعرضا للأذى، وأكثرهم -في الوقت ذاته- صبرا وعزيمة، وثقة بالله، وإصرارا على المضي قدما في طريق الجهاد حتى تحقيق أعظم غاياته“.

وقالت الهيئة في بيانها: ”نقدم التعازي والمواساة إلى الأمة الإسلامية عامة والعراقيين خاصة وإلى أسرة العلم والدعوة، وأسرة الفقيد وأقاربه وقبيلته في هذا المصاب الجلل“.

وتعهدت الهيئة أن ”تبقى متمسكة بثوابتها ومنهجها ومواصلة لمسيرة الشيخ وجهاده حتى تحرير العراق، وإعادته إلى أهله وأمته“، على حد تعبير البيان.

وحارث الضاري هو أحد علماء السنة في العراق، وكان يقيم في عمان منذ الغزو الأمريكي للعراق عام 2003، وهو من أكبر المناهضين للاحتلال الأمريكي ولطريقة الحكم الحالية في العراق، غير أنه لم يعرف على الفور ما إذا كان الضاري توفي في الأردن أم كان يعالج في دولة أخرى قبل وفاته.

ولد الضاري في قضاء أبي غريب التابع لمحافظة بغداد عام 1941.

التحق الفقيد بجامعة الأزهر في مصر عام 1963، حيث حصل على شهادة الليسانس العالية بكلية أصول الدين والحديث والتفسير، ثم شهادة الماجستير في التفسير عام 1969، ثم شهادة الماجستير في الحديث عام 1971، ثم الدكتوراه في الحديث عام 1978.

وبعد عودته إلى العراق عمل في الأوقاف، ثم بعد ذلك نُقل إلى جامعة بغداد بوظيفة معيد، فمدرس، فأستاذ مساعد، فأستاذ.

قضى في التعليم الجامعي أكثر من 32 عاماً، عمل خلالها في عدة جامعات عربية، مثل جامعة اليرموك في الأردن، وجامعة عجمان في الإمارات ، وكلية الدراسات الإسلامية والعربية في دبي.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com