داعش يشن هجوما كبيرا على الرمادي

داعش  يشن هجوما كبيرا على الرمادي

بغداد ـ شن تنظيم الدولة الإسلامية، اليوم الأربعاء، هجوما كبيرا على مدينة الرمادي، غربي العراق، من جميع المحاور، وقام بتفجير 17 سيارات مفخخه على مداخلها ومراكزها، بينما فرضت قوات الأمن حظراً شاملاً للتجوال.

وقال نائب رئيس مجلس محافظة الأنبار فالح العيساوي إن داعش هاجم المدينة بنحو 17 سيارة مفخخة، استهدفت مراكز أمنيه ونقاط تفتيش داخل وخارج المدينة، ومركز محافظة الأنبار.

وأوضح العيساوي أن المدينة تتعرض لأعنف هجوم منذ دخول داعش إليها؛ لكنه أشار إلى أن القوات الأمنية تسيطر على الوضع.

وقال العيساوي إن مسلحي داعش أطلقوا أكثر من 100 قذيفة هاون عند بدء الهجوم على الرمادي صباح الأربعاء، مشيراً إلى انهيار جزء من جسر ”الورار“، الذي يعد المنفذ الشمالي للمدينة، بعد انفجار سيارة مفخخة على الجسر.

وقال المتحدث باسم محافظة الأنبار، حكمت سليمان، إنه كانت هناك ”معلومات استخباراتية بوصول 50 انتحاري إلى مناطق في الرمادي“.

أما عضو مجلس محافظة الأنبار غانم العيفان فأشار إلى أن ”داعش حاول استغلال حالة الاسترخاء بالهجوم على المدينة وتعويض خسارته في الرمادي“.

وتخوض القوات العرقية معارك ضد تنظيم داعش على جبهات مختلفة، مدعومة بغطاء جوي من قوات التحالف الذي تقوده الولايات المتحدة، ضد التنظيم المتطرف.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com