السودان.. مظاهرات في الخرطوم احتجاجاً على مقتل صبي

السودان.. مظاهرات في الخرطوم احتجاجاً على مقتل صبي

المصدر: الخرطوم – ناجي موسى

لقي صبي سوداني في الرابعة عشرة من العمر مصرعه أثناء مطارد للشرطة السودانية لتاجر مخدرات بشرق النيل، في العاصمة الخرطوم، ما أدى إلى احتجاجات عارمة عمت المنطقة، فيما قام الأهالي بإغلاق الطريق الرئيسي وأحرقوا إطارات السيارات، مرددين هتافات تدعو للقصاص.

وقالت مصادر شهدت الاحتجاجات إن المتظاهرين حاولوا اقتحام قسم شرطة شرق النيل، إلا أن التعزيزات الأمنية التي وصلت المنطقة حالت دون ذلك.

وأوضحت المصادر أن زعماء ووجها من المنطقة تدخلوا للحيلولة دون حدوث مزيد من المواجهات بين الشرطة والأهالي، حيث تمكنوا من تهدئة المحتجين، وطالبوا قيادة شرطة المنطقة باتخاذ الإجراءات اللازمة لضمان تقديم الجناة للعدالة.

وقال شهود عيان لصحف محلية، الإثنين، إن قيادات رفيعة بالشرطة هبت إلى مركز الشرطة المحاصر من قبل المحتجين، ودخلت في مفاوضات مع الأهالي سمحت بفك الحصار عن مباني الشرطة في المنطقة.

وحسب رواية المحتجين، فإن دورية طاردت 3 صبية، كانوا يتسامرون قرب محلب للأبقار، من دون أن يوضحوا الأسباب التي دعت الدورية إلى ذلك، مشيرين إلى أن المطاردة تسببت في دهس الصبي وإصابة آخر.

وفارق الصبي الحياة، صباح الأحد، بعد نقله إلى مستشفى شرق النيل، ولم تصدر الشرطة أي بيان بشأن الحادثة حتى وقت متأخر من ليل الأحد.

واتهم ناشطون الشرطة السودانية باستخدام القوة المفرطة تجاه المدنيين، وقالوا إن ”السلطات الأمنية غالباً ما تجنح لاستعمال العنف غير المبرر ضد المحتجين في مظاهرات مناطقية أو خدمية أو مطلبية“.

وسبق أن أودى ضابط في الشرطة بحياة امرأة بأحد أحياء الخرطوم، في مارس/ آذار 2012 بعد أن توقف دورية تابعة لشرطة أمن المجتمع.

وفي سابقة مماثلة، قتلت قوات الشرطة إحدى سكان حي الحماداب جنوب الخرطوم في مظاهرات شعبية احتجاجاً على بيع الدولة لاراضي تابعة لأهالي المنطقة لمستثمرين، بحسب تقارير صحفية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com