رابع إحالة لمرشد إخوان مصر إلى المحاكم العسكرية

رابع إحالة لمرشد إخوان مصر إلى المحاكم العسكرية

القاهرة ـ أحالت محكمة مصرية، محمد بديع، و150 آخرين، إلى المحاكمة العسكرية، في اتهامهم بـ“التورط بأحداث عنف“ جرت في أغسطس/ آب 2013، حسب مصدر قضائي.

وتعد هذه هي القضية الرابعة التي ينظرها القضاء العسكري بمصر، في حق المرشد العام لجماعة الإخوان المسلمين.

المصدر القضائي، الذي رفض الكشف عن اسمه، أوضح أن محكمة جنايات شمال سيناء (شمال شرقي مصر)، قررت إحالة بديع، و150 آخرين من قيادات وأعضاء جماعة الإخوان المسلمين، ومؤيدين للرئيس المعزول محمد مرسي، إلى المحكمة العسكرية، في اتهامهم بـ“اقتحام قسم شرطة مدينة بئر العبد (بمحافظة شمال سيناء) ونقطة حماية مدنية في المدينة، والشروع في قتل ضابط شرطة وإحداث أعمال شغب وعنف“.

ولفت المصدر إلى أن هذه الأحداث وقعت في منتصف أغسطس/ آب 2013، ونظرتها محكمة الجنايات، قبل أن تقرر إحالتها للمحكمة العسكرية.

وتعد هذه القضية هي الرابعة لمرشد جماعة الإخوان محمد بديع، حيث سبق أن أحيل في 3 قضايا أخرى في محافظات السويس وشمال سيناء والإسماعيلية.

وأصدر السيسي، في 27 أكتوبر/ تشرين الثاني 2014، قرارًا بقانون يوسع من اختصاص القضاء العسكري، ليشمل جرائم التعدي على طيف واسع من المنشآت والمرافق العامة، بما فيها ”محطات وشبكات وأبراج الكهرباء وخطوط الغاز وحقول البترول وخطوط السكك الحديدية وشبكات الطرق والكباري وغيرها من المنشآت والمرافق والممتلكات العامة وما يدخل في حكمها“ على أن يمتد العمل بهذا القانون لمدة عامين.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com