داعش يعلن شرق الحسكة منطقة عسكرية مغلقة

داعش يعلن شرق الحسكة منطقة عسكرية مغلقة

المصدر: إرم- دمشق

أكد ناشطون ميدانيون بمحافظة الحسكة شمال شرقي سوريا، نزوح أكثر من 290 أسرة من أهالي بلدة الهول وقراها شرق الحسكة بعد أوامر أصدرها تنظيم ”داعش“ بإخلاء المنازل ومصادرة سيارات المدنيين وتحويل البلدة إلى منطقة عسكرية مغلقة.

و أفادت مصادر إعلامية محلية أن ”وحدات حماية الشعب الكردي تمكنت من طرد داعش من كامل ريف عين العرب (كوباني) الغربي، وصولاً إلى بلدتي الشيوخ فوقاني والشيوخ تحتاني اللتين سيطر عليهما مقاتلو الوحدات الكردية والكتائب المقاتلة عقب طردهم لعناصر التنظيم نحو مدينة جرابلس.

وقالت المصادر إن عناصر تنظيم ”داعش“ أقدموا على تفجير الجسر الواقع على نهر الفرات والذي يربط بين بلدة الشيوخ فوقاني وطريق جرابلس منبج في الضفة الغربية لنهر الفرات، تحسباً لمطاردتهم من قبل وحدات الحماية والكتائب المساندة لها.

وفي غضون ذلك، قال ناشطون سوريون إن قوات ”داعش“ تحاصر نحو 350 ألف مدني في دير الزور، وأكدت المصادر أن ”داعش“ قام بمنع 3 شاحنات تحوي مساعدات إنسانية لمقاطعات اليورات والكسور وضواحي أخرى صغيرة تقع في أيدي السلطات.

وأقدم عناصر التنظيم على ضرب سائقي الشاحنات الثلاث في الوقت الذي نفدت فيه منتجات مثل السكر والخبز، كما تدنى عدد الأطباء والخدمات الطبية.

وفي سياق متصل، تستمر لليوم الثاني على التوالي المعارك بين الأكراد والجيش السوري الحر من جهة، وبين مسلحي ”داعش“ من الجهة الأخرى، في الريف الشمالي لمدينة الرقة.

وتأتي هذه الاشتباكات في حين تواصل قوات حماية الشعب الكردية والجيش الحر تقدمها في ريف مدينة جرابلس على حساب التنظيم الإرهابي الذي بات يتراجع بشكل كبير، واضطر مؤخراً لتفجير جسر الشيوخ الذي يربط ضفتي نهر الفرات في قرب مدينة جرابلس ريف حلب الشرقي.

ونقلت مصادر صحافية عن نشطاء وشهود عيان، إن تنظيم ”داعش“ الإرهابي تعرض لخسائر كبيرة جداً بسبب الهجوم الكاسح والواسع الذي شنته قوات الجيش الحر وقوات حماية الشعب الكردية، وقتل عدد كبير من عناصر ”داعش“ وبرز منهم مسؤول التربية والتعليم في“‘داعش“ وليد العمر ولقبه ”أبو تمام“.

ونقلت المصادر الصحافية أن طائرات التحالف الدولي ضد ”داعش“ شنت العديد من الغارات على أهداف في مدينة الرقة وضواحيها، وواصلت التحليق فوقها منذ الأمس.

.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com