أخبار

قيادي في حماس: قد نعض أصابعنا ندمًا على إجراء الانتخابات
تاريخ النشر: 21 مارس 2021 22:01 GMT
تاريخ التحديث: 22 مارس 2021 6:57 GMT

قيادي في حماس: قد نعض أصابعنا ندمًا على إجراء الانتخابات

اعتبر القيادي في حماس وصفي قبها، أن الانتخابات لن تكون، بأي حال من الأحوال، المدخل الصحيح لإنهاء الانقسام، محذرًا في الوقت ذاته من تُفجّر الأوضاع عقب العملية

+A -A
المصدر: غزة- إرم نيوز

اعتبر القيادي في حماس وصفي قبها، أن الانتخابات لن تكون، بأي حال من الأحوال، المدخل الصحيح لإنهاء الانقسام، محذرًا في الوقت ذاته من تُفجّر الأوضاع عقب العملية الانتخابية.

وقال قبها في تدوينة له عبر ”فيسبوك“:“إن الملفات الشائكة قد تُفجّر الأوضاع، وتقلب الأمور رأسًا على عقب بعد العملية الانتخابية، وقد نعض أصابع الندم على إجرائها“.

ولفت إلى أن“غالبية جمهور حماس في الضفة الغربية مع تشكيل قائمة خاصة بالحركة تستقطب شخصيات من أصحاب الولاءات الحديدية للفكرة والنهج، مع القبول بتطعيمها بشخصيات وازنة من المناصرين والمتعاطفين“، مبررًا ذلك بأنه انعكاس للواقع الذي يعيشونه.

ورأى قبها“أن أي اقتراب من حركة فتح يعتبره الناس اقترابًا من برنامج أوسلو، واعترافًا صريحًا من حماس بخطأ مواقفها السابقة التي حملت من خلالها على حركة فتح، واعتبرت برنامجها ومواقفها السياسية في إطار أوسلو تفريطًا“.

وأكمل قائلًا:“الاقتراب من حركة فتح هو تناقض مع الذات الحمساوية، وبالتالي فالحركة ستخسر الكثير من مصداقيتها إذا توافقت مع فتح، سواءً عبر الترشح في قائمة ثنائية أو عبر جبهة عريضة، وهناك من يعتبر التوافق على دعم الرئيس محمود عباس رئيسًا لولاية أخرى بمثابة انتحار“، وفق وصفه.

وتابع:“لن يخلو الأمر من ردات فعل حادة قد تدفع البعض، خاصة من المناصرين والمتعاطفين، إلى اتخاذ موقف سلبي من خلال عدم التصويت، بينما يذهب البعض الآخر لمنح صوته لكتلة من المستقلين، وفي كلا الحالتين يكون الاجتهاد شخصيًا، ووفق حسابات قد تكون صحيحة ويمكن تفهمها“.

ولم تقدّم حماس قائمتها الانتخابية حتى هذه اللحظة، حيث فشلت بالدخول في تحالف مع حركة فتح التي أكدت أنها لن تتحالف مع حماس ، وستذهب إلى الانتخابات بقائمة فتحاوية منفردة.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك