أخبار

مصادر فلسطينية: توجه لإعادة انتخابات رئاسة المكتب السياسي في غزة بين السنوار وعوض الله
تاريخ النشر: 09 مارس 2021 18:07 GMT
تاريخ التحديث: 09 مارس 2021 20:42 GMT

مصادر فلسطينية: توجه لإعادة انتخابات رئاسة المكتب السياسي في غزة بين السنوار وعوض الله

أكدت مصادر فلسطينية مطلعة، أن حركة حماس تتجه لإعادة انتخابات رئاسة المكتب السياسي للحركة في قطاع غزة، وذلك بسبب تقارب نسب الفوز بين اثنين من المرشحين البارزين في الحركة. وقالت المصادر القيادية، التي فضلت عدم

+A -A
المصدر: إرم نيوز

أكدت مصادر فلسطينية مطلعة، أن حركة حماس تتجه لإعادة انتخابات رئاسة المكتب السياسي للحركة في قطاع غزة، وذلك بسبب تقارب نسب الفوز بين اثنين من المرشحين البارزين في الحركة.

وقالت المصادر القيادية، التي فضلت عدم الكشف عنها، في تصريح خاص لـ“إرم نيوز“، إن الجولة الأولى في انتخابات رئاسة المكتب السياسي في حركة حماس لقطاع غزة، أفرزت عن تقارب في النتائج بين الرئيس الحالي يحيى السنوار ونزار عوض الله أحد مؤسسي الحركة.

وأوضحت المصادر، أن هذا التقارب دفع الحركة لاتخاذ قرار بإعادة التصويت في وقت لاحق على رئاسة المكتب السياسي بين المتنافسين ”يحي السنوار ونزار عوض الله“، وذلك من أجل الإعلان رسميا عن رئيس الحركة في غزة.

2021-03-scxdf

ورجحت المصادر، أن يتم إعادة التصويت لاختيار رئيس لحماس في غزة غدا الأربعاء، مؤكدةً أن ما يجري تداوله بشأن فوز نزار عوض الله برئاسة المكتب السياسي لحماس بغزة غير دقيق ولا أساس له من الصحة.

2021-03-dds

وكانت وسائل إعلام عربية ودولية، أعلنت أن انتخابات حماس الداخلية، التي جرت اليوم الثلاثاء في قطاع غزة أفرزت فوز نزار عوض الله، أحد مؤسسي حماس الذي يعتبر خليفة الرئيس السابق لحماس عبد العزيز الرنتيسي، الذي اغتيل في قصف إسرائيلي عام 2004.

وفي وقت سابق، قالت صحيفة ”القدس“ المحلية، إن الانتخابات الكاملة للحركة في الداخل والخارج ستنتهي خلال الأيام المقبلة، لإفراز النتائج المتعلقة برئاسة المكتب السياسي العام، ومجلس الشورى.

وأوضحت الصحيفة، أن نزار عوض الله من بين 4 قيادات ينافسون يحيى السنوار على قيادة الحركة في غزة، وهم: محمود الزهار، وزياد الظاظا، وفتحي حماد.

وحسب الصحيفة، فإن حماس انتخبت منذ أيام رئيسًا جديدًا لمجلس الشورى لها في قطاع غزة، في حين رفضت الصحيفة الإعلان عن اسمه.

الجدير ذكره، أن حماس بدأت قبل عدة أسابيع انتخاباتها الداخلية لاختيار قيادة جديدة للحركة، من المقرر أن يعلن عنها خلال الأيام المقبلة، وذلك قبل الانتخابات التشريعية المقرر إجراؤها في شهر مايو/أيار المقبل.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك