أخبار

استبعاد القاضي فادي صوان من التحقيق في انفجار مرفأ بيروت‎
تاريخ النشر: 18 فبراير 2021 12:07 GMT
تاريخ التحديث: 18 فبراير 2021 13:35 GMT

استبعاد القاضي فادي صوان من التحقيق في انفجار مرفأ بيروت‎

قررت محكمة التمييز في لبنان، اليوم الخميس، استبعاد القاضي فادي صوان من التحقيق في انفجار مرفأ بيروت. ‎ ووفقا لمعلومات أوردها حساب قناة "الجديد" على "تويتر"، فقد

+A -A
المصدر: فريق التحرير

قررت محكمة التمييز في لبنان، اليوم الخميس، استبعاد القاضي فادي صوان من التحقيق في انفجار مرفأ بيروت. ‎

ووفقا لمعلومات أوردها حساب قناة ”الجديد“ على ”تويتر“، فقد تم صدور قرار من محكمة التمييز الناظرة بملف نقل الدعوى للارتياب المشروع المقدم من الوزيرين علي خليل وغازي زعيتر، بقبول الدعوى شكلا وفي الأساس قبول طلب نقل الدعوى من القاضي فادي صوان، وإحالة الملف إلى قاض آخر يعين وفقا لنص المادة 360 من أصول المحاكمات“.

وكان الوزيران السابقان، النائبان علي حسن خليل وغازي زعيتر، قد طلبا نقل الدعوى من يد القاضي صوان إلى قاض آخر.

وتسلم المحقق العدلي فادي صوان، في آب/أغسطس الماضي، مهامه كمحقق عدلي في قضية انفجار مرفأ بيروت، للإشراف على التحقيقات التي يجريها محققون محليون وأجانب.

وتدرّج القاضي فادي صوان، وهو مسيحي ماروني من مواليد 1960، من محام عام وقاضي تحقيق في بعبدا إلى قاضي التحقيق في المحكمة العسكرية.

وأمضى صوان أكثر من 10 سنوات، كقاضي تحقيق عسكري، وعُرف عنه أنه ”لا يحب المجاملات“، فهو لا يشارك في أية مناسبات اجتماعية أو سياسية ولا يزور السياسيين، ولا حتى زملاءه القضاة، بحسب متابعين لمسيرة المحقق العدلي.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك