أخبار

مباحثات "أستانة 15".. توافق على حماية التهدئة في إدلب السورية
تاريخ النشر: 17 فبراير 2021 11:39 GMT
تاريخ التحديث: 17 فبراير 2021 13:35 GMT

مباحثات "أستانة 15".. توافق على حماية التهدئة في إدلب السورية

شددت الدول الضامنة المشاركة في مباحثات "أستانة 15"، (تركيا وروسيا وإيران) التي عقدت في مدينة سوتشي الروسية، على ضرورة مواصلة جميع الاتفاقات المتعلقة بالتهدئة في

+A -A
المصدر: فريق التحرير

شددت الدول الضامنة المشاركة في مباحثات ”أستانة 15″، (تركيا وروسيا وإيران) التي عقدت في مدينة سوتشي الروسية، على ضرورة مواصلة جميع الاتفاقات المتعلقة بالتهدئة في منطقة إدلب.

ورفضت في بيانها الختامي، اليوم الأربعاء، أي محاولة لخلق حقائق جديدة على الأرض في سوريا، تحت ستار مكافحة الإرهاب، بما في ذلك مبادرات الحكم الذاتي غير المشروعة.

واكدت الدول الضامنة، أهمية احترام النظام الداخلي ومبادئ العمل الأساسية للجنة الدستورية السورية، وإحراز تقدم في عملها، حتى تتمكن من صياغة إصلاح دستوري يُطرح للاستفتاء.

وفي نهاية اجتماعاتها، قررت الدول الضامنة عقد اجتماعات ”أستانة 16“ في عاصمة كازاخستان، نور سلطان، منتصف العام الجاري.

وقال رئيس وفد المعارضة السورية إلى المباحثات أحمد طعمة، إن الوفد أكد ”ضرورة وجود منهجية عمل وخطة واضحة وجدول زمني للبدء بصياغات دستورية وتجاوز مرحلة الإعداد التي بقي النظام عندها“، مضيفا ”طرحنا ملف المعتقلين في اجتماعات أستانة وحسب أرقامنا هناك قرابة 400 ألف معتقل لدى النظام و17 ألف مفقود“.

 

 

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك