أخبار

أم فلسطينية تتحدى الاحتلال وتحتفل بعيد ميلاد ابنها على باب السجن (فيديو)
تاريخ النشر: 19 يوليو 2020 11:38 GMT
تاريخ التحديث: 19 يوليو 2020 13:15 GMT

أم فلسطينية تتحدى الاحتلال وتحتفل بعيد ميلاد ابنها على باب السجن (فيديو)

تحدت أم فلسطينية من مدينة القدس المحتلة، قرارا إسرائيليا بسجن نجلها شهرا في سجن مجدو العسكري، واحتفلت بعيد ميلاده أمام السجن قبل دقائق من تسليم نفسه للجيش

+A -A
المصدر: رام الله - إرم نيوز

تحدت أم فلسطينية من مدينة القدس المحتلة، قرارا إسرائيليا بسجن نجلها شهرا في سجن مجدو العسكري، واحتفلت بعيد ميلاده أمام السجن قبل دقائق من تسليم نفسه للجيش الإسرائيلي.

وأظهر مقطع فيديو تداوله نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي، احتفال أم العبد بربر من القدس بعيد ميلاد نجلها بقالب حلوى صنعته بيدها، وأغانٍ لأعياد الميلاد غنتها له أمام سجن مجدو العسكري.

الناشط الفلسطيني بهاء الدين الغول، نشر مقطع الفيديو وعلق عليه: ”للقهر في فلسطين أشكال لا تعد، فالاحتلال أساس لكل بلاء وهم وغم حتى يوم الميلاد قد يصبح ذكرى مؤلمة، والدة الشاب عبد بربر تحتفل بيوم ميلاده أمام سجن مجدو، حيث سيعتقله الاحتلال مدة شهر؛ بتهمة ضرب جندي صهيوني قبل 4 أعوام (عام 2016)“.

وقالت الناشطة فرح زين الدين، إن الشاب بربر ”يسلّم نفسه للسجن بعد الحكم عليه بالسجن مدة شهر؛ بتهمة الاعتداء على شرطي عام 2016، حيث تم الحكم الأسبوع الماضي، بعد عدة جلسات في محاكم الاحتلال، وفرض عليه تسليم نفسه اليوم. صادف ذلك ذكرى ميلاده الـ٢٢، احتفلوا به على بوابة سجن مجدو“.

الناشط الفلسطيني، أدهم أبو سلمية، أشاد بصمود الأم الفلسطينية، وكتب معلقا: ”أم مقدسية تقيم حفلة يوم ميلاد لنجلها أمام معتقل ”مجدو“، حيث سيبدأ اليوم قضاء حكم بالسجن مدة شهر؛ بتهمة ضرب جندي إسرائيلي عام 2016“.

الناشط الفلسطيني ”يزن“ علق على الفيديو قائلا: “ تسلم إيدك وترجع بالسلامة إن شاء الله“.

الجدير ذكره، أن محكمة إسرائيلية قضت قبل عدة أيام بسجن المواطن المقدسي عبد بربر من بلدة سلوان بالقدس، لمدة شهر، إضافة إلى غرامة مالية بقيمة 1000 شيكل، (290 دولارا)؛ بتهمة ضرب جندي إسرائيلي.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك