أخبار

قصة استشهاد الشاب أحمد عريقات برصاص الاحتلال تشعل غضبا فلسطينيا
تاريخ النشر: 23 يونيو 2020 18:56 GMT
تاريخ التحديث: 23 يونيو 2020 20:10 GMT

قصة استشهاد الشاب أحمد عريقات برصاص الاحتلال تشعل غضبا فلسطينيا

أثارت واقعة مقتل شاب فلسطيني على يد قوات الاحتلال الإسرائيلي غضبا عارما، بعدما ادعت تل أبيب أن الشاب حاول القيام بعملية دهس عند حاجز الكونتينر شمال غرب بيت لحم

+A -A
المصدر: رام الله - إرم نيوز

أثارت واقعة مقتل شاب فلسطيني على يد قوات الاحتلال الإسرائيلي غضبا عارما، بعدما ادعت تل أبيب أن الشاب حاول القيام بعملية دهس عند حاجز الكونتينر شمال غرب بيت لحم في الضفة الغربية، قبل أن تنفي أسرته وأهالي البلدة تلك الرواية.

ووفق المركز الفلسطيني للإعلام ونشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي، فإن الشاب أحمد عريقات كان في طريقه لإحضار والدته من بيت لحم للاحتفال بزفاف شقيقته، عندما استوقفته عناصر الاحتلال عند الحاجز وأطلقوا عليه وابلا من الرصاص ثم تركوه ينزف حتى فارق الحياة.

وفي وقت سابق، قالت شرطة الاحتلال إنها قتلت فلسطينيا حاول دهس شرطي بسيارته عند نقطة تفتيش عسكرية إسرائيلية قرب بلدة أبو ديس شرق القدس.

وقال الناشط الفلسطيني أدهم أبو سليمة، عبر حسابه بموقع ”تويتر“: الشهيد أحمد مصطفى عريقات من بلدة أبو ديس في القدس ارتقى شهيدا برصاص الاحتلال أثناء توجهه إلى بيت لحم لإحضار والدته وشقيقاته ضمن تحضيرات الفرح، حيث اعترضه الجنود على حاجز الكونتينر وأطلقوا صوبه الرصاص الحي وتركوه ينزف حتى استشهد“.

وتداول نشطاء ومغردون على نطاق واسع عبر موقع ”تويتر“ رواية العائلة وأهالي بلدة أبو ديس، المكذبة لادعاءات الاحتلال الإسرائيلي.

من جانبه حمل أمين سر اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية، صائب عريقات رئيس الحكومة الإسرائيلية بنيامين نتنياهو المسؤولية الكاملة عن الواقعة.

وقال عريقات لـ“ارم نيوز“ إن ”الشهيد أحمد أحد أقربائه، حيث أعدمته سلطات الاحتلال وهو في طريقه لحضور حفل زفاف شقيقته الليلة“، لافتا إلى أن زفاف الراحل كان مفترضا الأسبوع المقبل.

وأضاف عريقات أن ”نتنياهو يتحمل مسؤولية الإعدامات اليومية ضد الفلسطينيين العزل“، مطالبا محكمة الجنايات الدولية بفتح تحقيق فوري في هذه الجرائم.

وأوضح أمين سر منظمة التحرير أنه سيتم تقديم قائمة بأسماء الإعدامات اليومية التي يرتكبها الاحتلال إلى المحكمة الجنائية الدولية ومن ضمنها الشهيد أحمد عريقات.

واعتبر عريقات أن ”زعم الاحتلال محاولة الشهيد أحمد تنفيذ عملية دهس ما هي إلا تلفيق تهمة وأكاذيب يختلقها الاحتلال عند تنفيذه عملية إعدام ضد الفلسطينيين“.

 

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك