أخبار

بحضور دبلوماسي عربي وغربي .. مهرجان في أريحا الفلسطينية ضد ضم الأغوار
تاريخ النشر: 22 يونيو 2020 19:58 GMT
تاريخ التحديث: 22 يونيو 2020 21:25 GMT

بحضور دبلوماسي عربي وغربي .. مهرجان في أريحا الفلسطينية ضد ضم الأغوار

شارك آلاف الفلسطينيين، اليوم الإثنين، في مهرجان دعت إليه منظمة التحرير الفلسطينية في المدخل الجنوبي لمدينة أريحا بحضور دبلوماسيين أجانب وعرب ضد قرار إسرائيل ضم أجزاء من الضفة الغربية. ورفع المشاركون في المهرجان الأعلام الفلسطينية

+A -A
المصدر: رويترز

شارك آلاف الفلسطينيين، الإثنين، في مهرجان دعت إليه منظمة التحرير الفلسطينية في المدخل الجنوبي لمدينة أريحا بحضور دبلوماسيين غربيين وعرب ضد قرار إسرائيل ضم أجزاء من الضفة الغربية.

ورفع المشاركون في المهرجان الأعلام الفلسطينية ولافتات منها ”بصبرنا وصمودنا سنسقط الضم ونكنس الاحتلال“ و“نهر الأردن حدود دولة فلسطين والاحتلال إلى زوال“.

وكرر عدد من الدبلوماسيين الأجانب والسفير الأردني والمنسق الخاص للأمم المتحدة لعملية السلام في الشرق الأوسط نيكولاي ميلادينوف في الكلمات، التي ألقوها خلال المهرجان رفضهم لأي عملية ضم قد تقوم بها إسرائيل لأجزاء من الضفة الغربية.

وقال منظمو المهرجان، إن الجيش الإسرائيلي حاول عرقلة وصول عدد من الحافلات من مدن الضفة الغربية إلى مدينة أريحا من خلال إغلاق الحواجز العسكرية المؤدية إلى المدينة، مضيفين أن مواجهات وقعت على هذه الحواجز بين القادمين للمشاركة في المهرجان والجيش الإسرائيلي.

وذكر الهلال الأحمر الفلسطيني، أن طواقمه قدمت الإسعاف الميداني لأربع إصابات بالرصاص المطاطي وأربع بالغاز المسيل للدموع ”بعد مواجهات مع قوات الاحتلال على حاجز الحمرا في الأغوار“.

وأفاد ماجد الفتياني أمين سر المجلس الثوري لحركة فتح، بأن هذا المهرجان بداية التحرك على الأرض لمواجهة أي عملية ضم لأي جزء من الأراضي الفلسطينية.

وقررت الحكومة الفلسطينية عقد اجتماع يضم أعضاء اللجنتين التنفيذية والمركزية والحكومة يوم الأربعاء القادم في الأغوار في إطار التحرك لمواجهة مخططات الحكومة الإسرائيلية لضم أجزاء من الضفة الغربية.

وفي بداية اجتماع الحكومة الأسبوعي في رام الله الإثنين، قال رئيس الوزراء الفلسطيني محمد إشتية، ”تم تكليف لجنة تضم وزراء المالية والزراعة والاقتصاد لتقديم الحوافز والمشاريع التطويرية للأغوار“.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك