أخبار

احتجاجات غاضبة بعد العثور على "نساء عاريات" معتقلات داخل مقر فصيل موالٍ لتركيا في عفرين السورية
تاريخ النشر: 29 مايو 2020 18:15 GMT
تاريخ التحديث: 29 مايو 2020 18:17 GMT

احتجاجات غاضبة بعد العثور على "نساء عاريات" معتقلات داخل مقر فصيل موالٍ لتركيا في عفرين السورية

أفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان، اليوم الجمعة، باندلاع احتجاجات غاضبة في مدينة عفرين شمال سوريا على خلفية العثور على "نساء عاريات" في أحد مقار فصيل موالٍ

+A -A
المصدر: فريق التحرير

أفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان، اليوم الجمعة، باندلاع احتجاجات غاضبة في مدينة عفرين شمال سوريا على خلفية العثور على ”نساء عاريات“ في أحد مقار فصيل موالٍ لتركيا.

وقال مدير المرصد رامي عبد الرحمن، إن“المقاتلين المهجرين من ريف دمشق في عفرين خرجوا في تظاهرات مطالبة بطرد ومحاسبة (فرقة الحمزات) وهي فصيل معارض تابع لتركيا بعد اشتباكات عنيفة معها“.

وأوضح عبد الرحمن أن النساء المحتجزات اللاتي عثر عليهن في المقر ”كرديات“، حيث كانت وحدات حماية الشعب الكردية تسيطر على المدينة قبل السيطرة عليها من قبل تركيا والفصائل الموالية لها.

وأشار إلى أن“الأهالي طالبوا بتسليم جميع المتورطين ومحاسبتهم، بالإضافة إلى توضيح سبب وجود نساء عاريات في معتقلات الفرقة“، بحسب ما نقلت عنه قناة ”الحرة“ الأمريكية.

وبحسب مقطع تداوله ناشطون على ”تويتر“ يظهر لحظة اقتحام عناصر أحرار الشام من أهالي غوطة دمشق لمقر فرقة الحمزات والعثور على نساء داخله، بعد اشتباكات مع الفصيل الموالي لتركيا، وفق المصدر ذاته.

ووفق ”المرصد“، اندلعت الاشتباكات عقب محاولة مجموعة عسكرية تابعة لـ ”فرقة الحمزات“ السطو على محل تجاري، ينحدر صاحبه من منطقة عربين في الغوطة الشرقية ومحاولتهم أخذ بعض المواد الغذائية دون دفع ثمنها، وبعد رفض البائع قاموا باستهداف محله بقنبلة.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك