مسؤول فلسطيني يدعو حماس للإفراج عن المعتقلين السياسيين مع تفشي كورونا‎

مسؤول فلسطيني يدعو حماس للإفراج عن...

المصدر: غزة- إرم نيوز

دعا مسؤول فلسطيني في قطاع غزة  يوم الأحد، حركة حماس التي تدير الأجهزة الأمنية بالقطاع، للإفراج عن المعتقلين السياسيين لديها، مع تفشي فيروس كورونا المستجد.

وقال أمين سر هيئة العمل الوطني في قطاع غزة، محمود الزق: ”نطالب حماس بإطلاق سراح المعتقلين لديها؛ لتجنب انتشار فيروس كورونا، وانسجاما مع الوطنية الفلسطينية التي تحظر اعتقال المواطنين لأسباب سياسية“.

ونقلت وكالة ”وفا“ الفلسطينية الرسمية عن الزق، تأكيده على ”ضرورة أن تفرج أجهزة حماس الأمنية كذلك عن كتاب الرأي المعتقلين لديها، على خلفية آرائهم السياسية“.

وأضاف أن من بين هؤلاء ”معلم رياضيات، يدعى عبد الله أبو شرخ، معتقل لدى حماس، وهو رجل وطني، ولا ينتمي بالمطلق لأي فصيل“.

والهيئة، عبارة عن إطار وطني فلسطيني، يضم في عضويته أعضاء اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية الموجودين في غزة، وممثلين عن فصائل المنظمة ومنظمات مجتمع مدني وأهلي.

وأمس السبت، دعا عضو المجلس الثوري لحركة فتح والمتحدث باسمها، أسامة القواسمي، للإفراج عن كوادر الحركة، وأصحاب الرأي المعتقلين لدى أجهزة حماس الأمنية في قطاع غزة.

وقال القواسمي في تصريح خاص لـ“إرم نيوز“: ”ندعو حماس للإفراج عن أبناء فتح، وأصحاب الرأي، خصوصًا أمام الظروف الصعبة التي يمر بها شعبنا، وانتشار فيروس كورونا“.

وأشار إلى أن ”المطلوب لطي صفحة الانقسام نزع الأحقاد الدفينة وتغيير ثقافة الانقسام وإطلاق سراح المختطفين“.

وفجر يوم الأحد، أعلنت وزارة الصحة الفلسطينية في قطاع غزة، عن تسجيل أول إصابتين بفيروس كورونا، لشخصين عائدين من باكستان، الخميس الماضي.

وأوضح وكيل الوزارة، يوسف أبو الريش، خلال مؤتمر صحفي بمكتبه، أن المصابين لم يدخلا القطاع، ويتواجدان منذ عودتهما في مركز للحجر الصحي، في مدينة رفح.

وقال إن ”اكتشاف الحالتين بين المحجورين، يؤكد صحة وأهمية العزل الإجباري الذي قامت به وزارة الصحة“.

وبذلك يرتفع عدد المصابين بفيروس كورونا في فلسطين إلى 59 حالة، إذ أعلنت الحكومة الفلسطينية، في وقت سابق من يوم الأحد، تسجيل ست إصابات جديدة من سكان مدينة رام الله، وسط الضفة الغربية المحتلة، بينهم طفلة عمرها ثمانية أعوام.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com