عناوين الصحف العالمية: ”فشل“ اختيار حسان دياب وأردوغان يحذر من نزوح السوريّين – إرم نيوز‬‎

عناوين الصحف العالمية: ”فشل“ اختيار حسان دياب وأردوغان يحذر من نزوح السوريّين

عناوين الصحف العالمية: ”فشل“ اختيار حسان دياب وأردوغان يحذر من نزوح السوريّين

المصدر: أبانوب سامي- إرم نيوز

تناولت الصحف العالمية، اليوم الجمعة، عدة قضايا هامة على الساحة العالمية، والتي اشتملت على فشل اختيار حسان دياب، وهو وزير لبناني سابق وأستاذ جامعي، في تهدئة الاحتجاجات التي هزت لبنان على مدار 6 أسابيع، وتحذيرات الرئيس التركي رجب طيب أردوغان من موجة نزوح أخرى للاجئين من سوريا، وتصاعد الاحتجاجات في الهند ضد قانون الجنسية المثير للجدل، ووعود الحكومة البريطانية للناخبين.

فشل اقتراح رئيس وزراء جديد بتهدئة الاحتجاجات في لبنان

وتناولت صحيفة ”الغارديان“ البريطانية، فشل اقتراح الرئيس اللبناني ميشال عون لرئيس وزراء جديد، في كسر الجمود السياسي الذي أصاب البلاد بالشلل، وتركها غير قادرة على التعامل مع أزمة مالية خطيرة تهدد بإغراق اقتصادها في غضون أسابيع.

وفشل اختيار حسن دياب، وهو زير سابق وأستاذ جامعي، في تهدئة المتظاهرين وكشف مرة أخرى عمق الانقسامات في الطيف السياسي المتصدع وبين الجمهور الذي فقد ثقته في قياداته.

وكان دياب مدعومًا من حزب الله، بينما دعم أعضاء آخرون في البرلمان اللبناني المنقسم، السفير السابق لدى الأمم المتحدة والقاضي نواف سلام، والذي يُعتبر بديلًا موثوقًا به لطبقة سياسية تم رفضها على نطاق واسع على مدار 6 أسابيع تقريبًا من الاحتجاجات في جميع أنحاء البلاد.

وإذا تم تأكيد تعيين دياب خلال جولة ثانية من المشاورات، يوم السبت، فسوف يحتاج إلى تشكيل حكومة لازال شكلها موضع العديد من الخلافات التي تؤجج الأزمة.

تحذيرات من موجة نزوح جديدة للاجئين السوريين

وركزت صحيفة ”فويس أوف أمريكا“، على تحذيرات الرئيس التركي رجب طيب أردوغان من موجة نزوح أخرى للاجئين من سوريا، حيث تطلق القوات الحكومية هناك ضربات جوية ضد المتمردين في محافظة إدلب.

 ومع دعم القوات الروسية للهجوم، تواجه أنقرة وموسكو تهديدًا وشيكًا لعلاقاتهما التي تطورت مؤخرًا.

ونشأت الهجرة الأخيرة للاجئين السوريين بسبب القصف العنيف الذي قامت به دمشق، بدعم من القوات الجوية الروسية.

ويقول المسؤولون الأتراك، إن حوالي 200 ألف لاجئ في إدلب باتوا يقيمون بالقرب من الحدود التركية، بعد فرارهم من هجوم سابق للحكومة السورية.

وقال أردوغان، أمس الخميس، في قمة كوالالمبور للعالم الإسلامي للقادة في ماليزيا: ”الآن، هناك 50 ألف شخص قادمون إلى بلادنا من إدلب، ونحن نستضيف بالفعل 4 ملايين شخص، وربما يزداد هذا الرقم أكثر“، ولم يذكر أي تفاصيل حول ما إذا كان أي من اللاجئين قد وصل إلى الحدود التركية.

تصاعد الاحتجاجات ضد القانون الهندي ”المعادي للمسلمين

سلطت صحيفة ”التايمز“ البريطانية، الضوء على تفاقم الاحتجاجات ضد القانون الهندي الذي وصفته بأنه معادٍ للمسلمين، حيث قُبض على مئات المحتجين في الهند بعد تحديهم للحظر الذي فرضته الشرطة على الاحتجاجات ضد قانون الجنسية الجديد.

وخرج الآلاف من المتظاهرين، أمس الخميس، إلى الشوارع في جميع أنحاء الهند لمواصلة احتجاجهم على قانون الجنسية الجديد، الذي دخل حيز التنفيذ الأسبوع الماضي، والذي يسمح بتسريع حصول أتباع 5 ديانات باستثناء الإسلام على الجنسية الهندية.

وفرضت السلطات حظرًا على المظاهرات في أجزاء من العاصمة دلهي، وفي جميع أنحاء ولايتي ”أوتار براديش“ و“كارناتاكا“، مانعة تجمع أكثر من 4 أشخاص في مكان واحد.

كما أغلقت السلطات أكثر من 12 محطة مترو في دلهي وأغلقت الطرق الرئيسية من وإلى المدينة، مما تسبب في اختناقات مرورية هائلة.

وسعت الحكومة إلى تعطيل الاحتجاجات المخطط لها أكثر عن طريق قطع شبكات الاتصالات في بعض المناطق.

وقالت ”فودافون“ و“أيرتل“، وهما من أكبر مزودي خدمة المحمول في الهند، أمس الخميس: إنهما قطعتا خدمات الهاتف المحمول في أجزاء من نيودلهي بناء على أوامر حكومية.

وعلى الرغم من هذه الجهود، خرج المتظاهرون بقوة في جميع أنحاء البلاد، وسرعان ما تم اعتقال المئات من قِبل الشرطة عندما كانوا يلوحون باللافتات ويرددون الشعارات.

بوريس جونسون يقدم الوعود 

ركزت صحيفة ”وول ستريت جورنال“ الأمريكية، على إعلان حكومة رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون، مخططًا تشريعيًا واسع النطاق، وتعهدها بزيادة الإنفاق على الرعاية الصحية، وتشديد قوانين إصدار الأحكام واستكمال خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي، فيما وصفته بمحاولة لتعزيز قاعدتها الانتخابية في الطبقة العاملة.

وأعادت الملكة إليزابيث افتتاح البرلمان، أمس الخميس، بعد انتخابات الأسبوع الماضي التي انتصر فيها حزب المحافظين في عشرات المناطق، قبل أن تختتم المراسم الاحتفالية بقراءتها لجدول أعمال الحكومة.

وقرأت الملكة قائمة تضم 40 قانونًا يخطط حزب المحافظين إلى سنها، بما في ذلك تحويل صفقة البريكست إلى قانون بحلول نهاية يناير، ونظام هجرة جديد وقانون يضمن زيادة في تمويل الخدمات الصحية الوطنية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com