مع احتدام المعارك.. تضارب الأنباء حول الوضع في طرابلس الليبية – إرم نيوز‬‎

مع احتدام المعارك.. تضارب الأنباء حول الوضع في طرابلس الليبية

مع احتدام المعارك.. تضارب الأنباء حول الوضع في طرابلس الليبية

المصدر: خالد أبو الخير وعبدالعزيز الرواف – إرم نيوز

بينما تحتدم المعارك، منذ أن أعلن خليفة حفتر قائد الجيش الوطني الليبي ”ساعة الصفر“ لاجتياح قلب طرابلس، تتضارب الأنباء حول سير المعارك في العاصمة الليبية.

وأعلن خليفة حفتر، مساء أمس الخميس، بدء عملية عسكرية حاسمة للتقدم نحو قلب العاصمة طرابلس، التي تشن قواته معركة للسيطرة عليها منذ أبريل الماضي.

 وقالت مصادر في رئاسة الأركان التابعة للجيش الوطني الليبي  لـ“إرم نيوز“: إن وحدات من الجيش ”حققت تقدمًا مهمًا في العديد من محاور القتال، ووصلت طلائعها إلى بعد 4 كم عن مركز العاصمة طرابلس“.

 وأشارت المصادر إلى أن الجيش ”سيطر على خزانات النفط بطريق المطار التي أعلنت شركة البريقة في وقت سابق إخلاءها، ومحيط سجن أبو سليم، ومعسكر حمزة الذي كانت تتخذه ميليشيا الحلبوص المصراتية مقرًا لها“.

وأفاد مصدر صحي بمستشفى ”بوسليم“ لـ“إرم نيوز“ بأن إدارة المستشفى أعلنت حالة طوارئ، ووجهت نداء لكافة الأطقم الطبية بضرورة التواجد بالمستشفى مع وصول عشرات الجرحى والقتلى جراء المعارك، التي تشهدها المنطقة المحيطة بالمستشفى.

بدوره، أكد المسؤول في التوجيه المعنوي التابع للجيش الوطني الليبي حسين العبيدي في حديث مع ”إرم نيوز“ أن ما حصل ليلة أمس واليوم “ ليست تقدمات فقط، بل سيطرة شبه كاملة على الأماكن الحيوية والعسكرية المهمة“.

لا ساعة صفر

على الطرف الآخر، قلل رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق، التي تسيطر على طرابلس، فايز السراج، اليوم الجمعة، من أهمية إعلان خليفة حفتر ساعة الصفر.

وقال فائز السراج في بيان متلفز: ”لا ساعة صفر سوى صفر الأوهام ولا سيطرة ولا اقتحام لطرابلس وأحيائها“.

وأشار عضو المجلس الأعلى للدولة عادل كرموس إلى أن الجيش الوطني ”كثف في الأيام الماضية من هجومه، لكنه لم يحقق تقدمًا يذكر“.

وقال كرموس في حديث مع ”إرم نيوز“: ”يبدو أنه موعود بشيء لهذا كان مصرًا على تحقيق تقدم، وربما قبل انعقاد مؤتمر برلين“ متوقعًا ”فشل الهجوم“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com