النظام السوري والمعارضة يدينان مقتل المصريين في ليبيا

النظام السوري والمعارضة يدينان مقتل المصريين في ليبيا

المصدر: إرم- دمشق

أدان النظام والمعارضة السورية بشدة، الجريمة النكراء التي ارتكبها تنظيم ”داعش“ الإرهابي بحق المواطنين المصريين الأقباط في ليبيا.

وقالت الخارجية السورية، إن هذا العمل يؤكد الطبيعة الإجرامية لتلك التنظيمات، مؤكدة تنافي تلك الأفعال مع القيم والمبادئ والأعراف.

ونقلت وكالة الأنباء السورية الرسمية ”سانا“ عن مصدر مسؤول بوزارة الخارجية السورية قوله: ”إن هذه الجريمة تشكل دليلاً جديداً على وحشية تلك المجموعات وخطرها على أمن ومصير ومستقبل شعوب ودول المنطقة وعلى العالم بأسره، مؤكداً ضرورة تعاون المجتمع الدولي لمواجهة الإرهاب والتطرف والفكر التكفيري.

وأشار المسؤول السوري إلى ضرورة تنفيذ قرارات مجلس الأمن الدولي القاضية بوقف الدعم المالي واللوجستي للإرهاب، معرباً عن تعازي الخارجية السورية لأسر وعائلات الضحايا وللحكومة والشعب المصريين.

من جهته، دان الائتلاف الوطني السوري المعارض، الجريمة الشنيعة، وأكد وقوفه وسائر أبناء الشعب السوري إلى جانب جمهورية مصر العربية وشعبها الأبي في هذا المصاب، معبراً عن عميق حزنه وأحر تعازيه، ومجدداً ثقته في مصر والشعب المصري وقدرته على مواجهة هذه التحديات وتجاوز هذه المخاطر.

وقال الناطق الرسمي باسم الائتلاف سالم المسلط: ”إن جميع السوريين يدركون بكل مكوناتهم، وخاصة ضمن الظروف العصيبة التي تمر بها سوريا، بشاعة الإرهاب والقتل، وتلك العمليات الإرهابية العمياء التي تسعى لنشر الموت والفظاعات في كل مكان“.

وأشار المسلط إلى أن العالم ”لم يعد أمام خيارات متعددة، وأنه لا يملك ترف إضاعة المزيد من الوقت فيما ينتشر الإرهاب ويتمدد“، منوّهاً أنه بات على الجميع أن يدركوا ذلك على الفور ويبدأوا بالتصرف والمضي في الخيار الوحيد المتاح، وهو مواجهة المنابع الحقيقية للإرهاب والتوحد تحت راية واحدة تحترم إنسانية الإنسان، بغض النظر عن مكانه وهويته“.

وكان تنظيم داعش في ليبيا بث مساء الأحد مقطع فيديو لعمليات إعدام جماعية لمصريين اختطفوا في مدينة سرت في يناير/ كانون الثاني الماضي.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com