الأزهر ومفتي مصر يدينان ذبح داعش للمصريين في ليبيا

الأزهر ومفتي مصر يدينان ذبح داعش للمصريين في ليبيا

القاهرة- أدان الأزهر الشريف ومفتي مصر ذبح 21 مصريا مسيحيا على يد عناصر تنظيم داعش في ليبيا، واعتبرا أن الحادث ”عمل إجرامي وجريمة نكراء ومرتكبوها استحقوا لعنة الله ومصيرهم جهنم“.

فمن جانبه، قال الأزهر الشريف إنه تلقَّى ”العمل الإجرامي البشع الذي قام به تنظيم داعش الإرهابي من إعدام مجموعة من أبناء مصر الأبرياء ببالغ الحزن والأسى“.

وأضاف الأزهر في بيان له أن ”هذا العمل البربري الهمجي لا يمت بصلة إلى دين من الأديان ولا عرف من الأعراف الإنسانية، ولا ينمُّ إلا عن نفوس مريضة تحجرت قلوبها فذهبت تعيث في الأرض فسادًا تقتل وتسفك النفوس البريئة دون حق“.

وطالب الأزهر المجتمع الدولي بالقيام بواجبه في تعقب قوى التطرف والإرهاب، وتقديمهم للعدالة، والقصاص العاجل منهم، داعيًا المصريين جميعًا إلى التيقظ والحذر والوقوف صفًّا واحدًا في وجه الإرهاب الأسود الذي يعيث في الأرض فسادًا.

وتقدم الأزهر بعزائه ومواساته لبابا أقباط مصر، تواضروس الثاني، وأهالي ضحايا ”الحادث الإرهابيِّ الجبان“، مع الدعاء لهم بالصبر والسلوان

من جانبه، أدان شوقي علام مفتي مصر الحادث، قائلا في في تصريحات صحفية مساء اليوم إنه ”بإقدام هؤلاء الهمج على هذه الفعلة النكراء قد استحقوا لعنة الله وغضبه عليهم ومصيرهم جهنم وساءت مصيرًا“.

وأضاف أن ”الشرع الشريف أكد على حرمة الدماء، ورهب ترهيبًا شديدًا من إراقتها، بل جعل الله سبحانه وتعالى قتل النفس سواء أكانت مسلمة أم غير مسلمة بغير حق قتلاً للناس جميعاً“.

ومضى قائلا إن ”النبي محمد (ص) توعد أمثال هؤلاء الإرهابيين الذين يقتلون الأبرياء فقال: ”من قتل معاهداً لم ير رائحة الجنة، وإن ريحها توجد من مسيرة أربعين يوماً“.

ووجه مفتي الديار المصرية نداء إلى جميع الدول العربية والإسلامية وغيرها ضرورة التصدي بكل حزم لهؤلاء المجرمين الذين تتبرأ من أفعالهم كافة الأديان السماوية، وأن ”يتعاونوا مع الجهات المختصة من أجل القضاء على هذا السرطان الفكري الداهم الذي يهدد بلادنا وأوطاننا“.

وأعرب علام عن خالص التعازي لـ“أسر أخوتنا المصريين، وندعو الله أن يلهم المصريين جميعا الصبر والسلوان في مصابهم الجلل“

وأظهر تسجيل مصور بثه موقع التواصل الاجتماعي ”يوتيوب“، مساء اليوم الأحد، إعدام تنظيم ”داعش“ في ليبيا 21 مسيحيا مصريا مختطفا ذبحا.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com