الجيش العراقي يعزل النجف بعد حرق متظاهرين قنصلية إيران – إرم نيوز‬‎

الجيش العراقي يعزل النجف بعد حرق متظاهرين قنصلية إيران

الجيش العراقي يعزل النجف بعد حرق متظاهرين قنصلية إيران

المصدر: بغداد - إرم نيوز

أغلقت قوات الجيش، مساء الأربعاء، جميع مداخل ومخارج مدينة النجف، وعزلتها عن بقية مناطق البلاد، على خلفية إضرام النيران بمبنى القنصلية الإيرانية وسط المدينة، وفق ما أفاد ضابط في الجيش.

وكان مئات المحتجين أضرموا في وقت سابق، الأربعاء، النيران في قنصلية طهران بمدينة النجف، ما دفع السلطات لفرض حظر تجول لإشعار آخر، وتعطيل الدوام الرسمي الخميس.

وقال ضابط برتبة رائد في قيادة عمليات الفرات الأوسط (التابعة للجيش) طلب عدم الإشارة لاسمه، إن ”قيادة عمليات الفرات الأوسط قررت إغلاق جميع مداخل ومخارج مدينة النجف وعزلها عن بقية مناطق البلاد“، بحسب ”الأناضول“.

وأوضح المصدر أن قوات الجيش لا تسمح بدخول السيارات إلى المدينة أو الخروج منها، وسيتم تطبيق هذا الإجراء حتى إشعار آخر لحين تهدئة التوتر في المدينة.

من جهته، قال مصدر طبي في مستشفى النجف التعليمي، إن ”الفرق الصحية سجلت إصابة 32 متظاهرًا بجروح خلال مواجهات مع قوات مكافحة الشغب قبل اقتحام وإحراق مبنى القنصلية الإيرانية في المدينة“.

وأوضح المصدر أن ”غالبية الإصابات جاءت نتيجة إطلاق الغازات المسيلة للدموع بالإضافة إلى التدافع بين المحتجين أثناء اقتحام مبنى القنصلية“.

وفي السياق، هدد زعيم مليشيات عصائب أهل الحق في العراق، المدعوم من إيران، قيس الخزعلي، الأربعاء، المحتجين من ”التعرض للمرجع الشيعي البارز في مدينة النجف علي السيستاني“.

وقال الخزعلي في تغريدة له عبر حسابه الرسمي على ”تويتر“: ”كل من يعتقد أنه يمكن أن يمس شيئًا من سماحة السيد السيستاني فهو واهم أشد الوهم“.

وأضاف أن ”أبناء المرجعية من انتصر على أكبر قوة ظلامية (تنظيم داعش) موجودون بالميدان وجاهزون.. وإلي يجي هله بيه“، في إشارة منه إلى المحتجين بمدينة النجف.

من جانبه، قال زعيم مليشيا ”جند الإمام“ المنضوية في الحشد الشعبي النائب أحمد الأسدي، إن المرجع السيستاني ”خط أحمر“.

وكتب في حسابه على ”تويتر“: ”نعلن أن أرواحنا وأجسادنا فداء لمرجعيتنا الدينية، ونعلن أننا على استعداد للذهاب فورًا لنكون سورًا يدافع عن حصننا وقائدنا ومرجعنا السيد علي السيستاني وجميع مراجعنا، خوفًا من استغلال الأحداث من قبل المندسين.. المرجعية خط أحمر“.

وفرضت السلطات الأمنية في النجف حظرًا للتجوال عقب قيام محتجين بإحراق مبنى القنصلية الإيرانية في المدينة، فيما أعلن محافظ المدينة لؤي الياسري عن تعطيل الدوام الرسمي ليوم غد الخميس.

وأفادت قناة العالم الإيرانية الناطقة بالعربية، مساء الأربعاء، بأن أحد موظفي القنصلية الإيرانية أصيب بجروح خلال اقتحامها وإحراقها من قبل المحتجين، مشيرة إلى أنها نُقل إلى المستشفى لتلقي العلاج.

وتعتبر النجف من المدن المقدسة لدى الشيعة، وهي مكان إقامة المرجع الشيعي الأعلى في العراق علي السيستاني، الذي عبر أكثر من مرة عن دعمه لمطالب الاحتجاجات الشعبية.

يذكر أن محتجين حاولوا مرارًا اقتحام القنصلية الإيرانية في كربلاء المجاورة دون جدوى.

وتشهد بغداد ومحافظات أخرى في الوسط والجنوب احتجاجات غير مسبوقة ضد الحكومة منذ مطلع تشرين الأول/أكتوبر الماضي.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com