أخبار

6 قتلى في قصف للمعارضة على حلب
تاريخ النشر: 14 فبراير 2015 16:13 GMT
تاريخ التحديث: 14 فبراير 2015 16:14 GMT

6 قتلى في قصف للمعارضة على حلب

‎تجددت الاشتباكات بين الجيش السوري مدعوما بمسلحي حزب الله من جهة، والجيش الحر وجبهة النصرة من جهة أخرى.

+A -A

حلب- قال المرصد السوري لحقوق الإنسان، السبت، إن 6 أشخاص على الأقل قتلوا بينهم 4 أطفال، جراء سقوط قذائف أطلقتها كتائب معارضة على شارع تشرين وحي صلاح الدين في حلب.

وفي ريف حماة أعلن المرصد أن الجيش السوري قصف قريتي الدمينة وحصرايا، ما أدى إلى أضرار مادية، ولم ترد معلومات عن خسائر بشرية، فيما ردت المعارضة بقذائف على بلدة مورك وسط أنباء عن خسائر بشرية في صفوف القوات الحكومية.

وتجددت الاشتباكات بين القوات الحكومية مدعومة بمسلحي حزب الله وقوات الدفاع الوطني من جهة، وجبهة النصرة وكتائب معارضة من جهة أخرى، في حي جوبر الدمشقي، حسب المرصد.

أما في ريف دمشق، ففتحت قوات الجيش السوري النار على مناطق في المزارع المحيطة بطريق السلام في الغوطة الغربية، بالتزامن مع قصفها لأماكن في المنطقة ذاتها.

وتجددت الاشتباكات بين مسلحي تنظيم ”داعش“ وقوات الحكومة في منطقة شاعر بريف حمص الشرقي، المنطقة التي تتنازع الحكومة وفصائل معارضة أخرى من أجل السيطرة عليها.

وفي السياق ذاته، قتل التنظيم المتشدد رجلين بإطلاق النار عليهما في ساحة عامة بمدينة الباب في ريف حلب الشمالي الشرقي، بتهمة ”التجسس“ لصالح قوات التحالف، التي تشن غارات على ”داعش“ منذ أشهر.

كما قتلت الشرطة التابعة للتنظيم ذاته 3 رجال في مناطق خاضعة لسيطرتها بريف حمص، بتهمة ”سب الذات الإلهية“، و“الإفساد في الأرض واغتصاب طفلة“.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك