العراق.. قتلى وجرحى في ليلة دامية بذي قار والمحتجون يسيطرون على جسور البصرة (فيديو وصور) – إرم نيوز‬‎

العراق.. قتلى وجرحى في ليلة دامية بذي قار والمحتجون يسيطرون على جسور البصرة (فيديو وصور)

العراق.. قتلى وجرحى في ليلة دامية بذي قار والمحتجون يسيطرون على جسور البصرة (فيديو وصور)

المصدر: محمد عبدالجبار ـ إرم نيوز

تصاعدت حدة المواجهات بين المتظاهرين في محافظات الجنوبية في العراق مع قوات الأمن أسفرت عن سقوط قتلى وجرحى من المتظاهرين في محافظتي البصرة وذي قار، فيما قتل اثنان من المحتجين على الأقل وأصيب أكثر من 70 قرب ميناء أم قصر بجوار البصرة‎.

وفي تطور لافت في محافظة ذي قار التي شهدت صدامات بين قوات الأمن العراقي والمتظاهرين، أقدم محتجون غاضبون على إحراق مبنى الوقف الشيعي بالكامل.

وذكر شهود عيان ووسائل إعلام عراقية، أن ”عشرات المحتجين، تظاهروا صباح اليوم أمام مبنى الوقف الشيعي، ثم أضرموا النيران فيه، بشكل كامل“.

وقالوا إن  ”فرق الإطفاء وصلت على وجه السرعة، لمعالجة الحادث، فيما طوّقت قوة أمنية المبنى في محاولة لمنع الاقتراب منه“.

وقالت مصادر أمنية عراقية لـ“إرم نيوز“، إن ”قوات الأمن العراقي هاجمت في ساعة متأخرة المتظاهرين والمعتصمين في ساحة الحبوبي وسط محافظة ذي قار، باستخدام الرصاص الحي والقنابل المسيلة للدموع، لتفريقهم“.

وأضافت المصادر ”بعد الهجوم، حصلت عمليات كر وفر بين الطرفين، أدت إلى سقوط 6 قتلى وإصابة أكثر من 50 آخرين، أغلبهم بالرصاص الحي“. موضحة أن ”قوات الأمن حاولت اعتقال المتظاهرين في مستشفى الناصرية العام، واستخدمت القنابل المسيل للدموع، والرصاص الحي، خصوصًا أن المسشفى فيه قسم خاص للأطفال حديثي الولادة، مما أدى إلى خروجهم لمستشفيات أخرى، لمنع اختناقهم“.

وتابعت المصادر ”بعد تلك الصدامات، تمكن المتظاهرين من السيطرة على ساحة الحبوبي من جديد، وإجبار قوات الأمن على الانسحاب، كما قام المتظاهرون منذ فجر اليوم، بقطع جسور المحافظة وأغلب الطرق الرئيسية، من أجل تنفيذ الإضراب العام، ومنع أي موظف من التوجه إلى عمله“.

‎ 5 قتلى بمواجهات قرب ميناء أم قصر

قالت مصادر بالشرطة العراقية ومصادر طبية؛ إن قوات الأمن فتحت النار على محتجين في جنوب البلاد مما أسفر عن مقتل ما لا يقل عن خمسة أشخاص وإصابة العشرات مع استمرار الاضطرابات التي بدأت قبل أسابيع في بغداد وبعض المدن الجنوبية.

وذكرت المصادر أن المحتجين تجمعوا عند ثلاثة جسور رئيسية في مدينة الناصرية، واستخدمت قوات الأمن الذخيرة الحية وعبوات الغاز المسيل للدموع لتفريقهم مما أسفر عن سقوط ثلاثة قتلى.

وأضافت المصادر أن أكثر من 50 آخرين أصيبوا في اشتباكات بالمدينة معظمهم بالرصاص الحي وعبوات الغاز المسيل للدموع.

وذكرت مصادر بالشرطة ومسعفون أن قوات الأمن قتلت أيضا اثنين من المحتجين على الأقل وأصابت أكثر من 70 اليوم الأحد بعدما استخدمت الذخيرة الحية لتفريق احتجاجات قرب ميناء أم قصر المطل على الخليج والقريب من مدينة البصرة.

وقالت مصادر بمستشفى، إن سبب الوفاة هو الرصاص الحي، مشيرين إلى أن بعض المصابين حالتهم حرجة.

البصرة خارج السيطرة

وعلى صعيد آخر، سيطر المتظاهرون  في محافظة البصرة، جنوب العراق، اليوم الأحد، على كامل المحافظة، بعد إغلاق كافة الجسور والطرق فيها، فيما حاولت قوات الأمن العراقي تفريقهم باستخدام الرصاص الحي وقنابل الغاز المسيل للدموع.

وقال مصدر أمني عراقي لـ“إرم نيوز“: ”إن المتظاهرين سيطروا على جسر الكزيزة وسط البصرة بعد مواجهات عنيفة مع قوات مكافحة الشغب، كما قام المتظاهرون  بنصب خيمة اعتصام امام حقل مجنون النفطي شمالي البصرة“.

وأضاف المصدر؛ ”أن المتظاهرين قطعوا شارع بغداد وسط المحافظة، كما قطعوا الطرق بين قضاء الزبير غربي البصرة ومركز المحافظة بالكامل، فيما أطلقت القوات الأمنية الرصاص الحي على المتظاهرين في قضاء الزبير غربي البصرة“.

وبين ”أن المتظاهرين قاموا أيضًا بقطع الطريق المؤدية الى ميناء خور الزبير ومعمل الحديد والصلب والأسمدة وميناء أم قصر من جهة خور الزبير غربي البصرة، كما تم قطع طرق نفطية من قبل المتظاهرين في قضاء الزبير غربي البصرة بالرغم من محاولات القوات الأمنية فتح تلك الطرق باستخدام الذخيرة الحية لكنها فشلت“.

وتابع المصدر، ”تم قطع كافة الطرق والجسور التي تربط مركز البصرة بالأقضية النواحي، حيث تم قطع الطرق التي تربط مدينة البصرة ببقية الاقضية والنواحي من الجهات الشمالية والشرقية والجنوبية والغربية“.

وكشف ”أن المتظاهرين سيطروا على 3 جسور في البصرة بعد مواجهات مع القوات الأمنية وهم جسر خالد وجسر الكزيزة والجسر الإيطالي، كما تم قطع طريق البصرة الفاو جنوبي البصرة من قبل المتظاهرين“.

وأضاف ”تم قطع الطرق بين مركز البصرة وبقية محافظات العراق بالكامل بعد سيطرة المتظاهرين على جسر الكزيزة بالكامل“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com