الأمن العراقي يستعيد جسرًا حيويًّا وسط بغداد – إرم نيوز‬‎

الأمن العراقي يستعيد جسرًا حيويًّا وسط بغداد

الأمن العراقي يستعيد جسرًا حيويًّا وسط بغداد

المصدر: بغداد -إرم نيوز

سيطرت القوات العراقية، اليوم الأربعاء، على جسر الأحرار وسط العاصمة بغداد، لفتحه أمام المارة، فيما قطع محتجون غاضبون طرقًا تؤدي إلى حقول نفطية في محافظة البصرة، جنوبي البلاد.

وقال نشطاء وشهود عيان إن ”قوة أمنية اقتحمت صباح اليوم بالغازات المسيلة للدموع، اعتصامًا على جسر الأحرار، الذي يوصل إلى المنطقة الخضراء، في محاولة لفتحه أمام المارة؛ ما أدى إلى إصابات في صفوف المحتجين“.

ويسيطر المتظاهرون العراقيون، منذ أيام على جسر الأحرار الحيوي، الذي يعد ثالث أكبر جسور العاصمة بغداد التي سيطر عليها المتظاهرون، في محاولة لشل حركة المرور داخل العاصمة بغداد.

وأجبرت قوات الأمن المتظاهرين على التراجع إلى ساحة الخلاني، لفتح الجسر خلال الساعات المقبلة.

وفي بضع محافظات جنوبية، تجددت التظاهرات صباح اليوم، بمشاركة طلبة المدارس المتوسطة والثانوية، ففي محافظة البصرة الغنية بالنفط، قطع متظاهرون الطرق المؤدية إلى الحقول والمواقع النفطية في قضاء الزبير.

وذكر مصدر محلي لـ“إرم نيوز“ أن ”عشرات المحتجين أشعلوا الإطارات على الطرق المؤدية إلى حقلي الزبير والرميلة، في محاولة لمنع الموظفين من الوصول إلى عملهم، فيما وصلت قوات أمنية إلى بعض المواقع لتطويقها“.

أما في محافظة المثنى، فقد انطلقت تظاهرة طلابية جديدة بمسيرة وسط مدينة السماوة مركز المحافظة.

وقالت وسائل إعلام عراقية، إن ”حشودًا طلابية توافدت إلى مراكز الاحتجاج وسط السماوة، مرددين هتافات تدعم الاحتجاجات ومطالبها“.

ويستمر الإضراب عن الدراسة منذ مطلع الشهر الجاري، حيث أغلقت المدارس أبوابها استجابة لنداء نقابة المعلمين المؤثرة في صفوف الكوادر التدريسية، وذلك في بضع محافظات عراقية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com