أخبار

العراق.. حملة اعتقالات ضد ناشطين بعد انضمام مناطق جديدة لتظاهرات بغداد
تاريخ النشر: 05 نوفمبر 2019 8:26 GMT
تاريخ التحديث: 19 أبريل 2020 6:30 GMT

العراق.. حملة اعتقالات ضد ناشطين بعد انضمام مناطق جديدة لتظاهرات بغداد

قال المرصد العراقي لحقوق الإنسان، إن قوة أمنية نفذت حملة اعتقالات كبيرة في منطقتي العلاوي والصالحية، وذلك بعد تصاعد موجة الاحتجاجات الشعبية، وامتدادها إلى جانب الكرخ من العاصمة بغداد. وذكر المرصد، في بيان، أن "السلطات العراقية نفذت حملة اعتقالات كبيرة فجر اليوم، في منطقتي العلاوي والصالحية، إذ أبلغ شهود عيان المرصد بأن ملثمين بسيارات حكومية اعتقلوا متظاهرين كانوا في طريقهم إلى ساحة التحرير". بدورها، أوضحت وسائل إعلام محلية، تفاصيل حملة الاعتقالات، بأن "ملثمين يستقلون سيارات حكومية، بدأوا مع ساعات الفجر الأولى، وبعد قطع خدمة الإنترنت عن البلاد، حملة اعتقالات واسعة في مناطق محددة وسط بغداد، بتهمة المشاركة في التظاهرات”. وأضافت

+A -A
المصدر: إرم نيوز

قال المرصد العراقي لحقوق الإنسان، إن قوة أمنية نفذت حملة اعتقالات كبيرة في منطقتي العلاوي والصالحية، وذلك بعد تصاعد موجة الاحتجاجات الشعبية، وامتدادها إلى جانب الكرخ من العاصمة بغداد.

وذكر المرصد، في بيان، أن ”السلطات العراقية نفذت حملة اعتقالات كبيرة فجر اليوم، في منطقتي العلاوي والصالحية، إذ أبلغ شهود عيان المرصد بأن ملثمين بسيارات حكومية اعتقلوا متظاهرين كانوا في طريقهم إلى ساحة التحرير“.

بدورها، أوضحت وسائل إعلام محلية، تفاصيل حملة الاعتقالات، بأن ”ملثمين يستقلون سيارات حكومية، بدأوا مع ساعات الفجر الأولى، وبعد قطع خدمة الإنترنت عن البلاد، حملة اعتقالات واسعة في مناطق محددة وسط بغداد، بتهمة المشاركة في التظاهرات”.

وأضافت أن ”الحملة شملت كلَّ مَن كان يرتدي خوذة، فضلًا عن آخرين في مناطق العلاوي والصالحية وما حولها“.

يأتي ذلك قبل أن تتسع رقعة الاحتجاجات صباح اليوم الثلاثاء، لتشمل مناطق جديدة في جانب الكرخ من العاصمة؛ ما يؤشر على تفاقم الأوضاع في البلاد.

وأفاد مصدر أمني، اليوم الثلاثاء، بانطلاق تظاهرة في منطقة السيدية جنوبي بغداد وسط إجراءات أمنية مشددة.

والسيدية منطقة (راقية) ذات غالبية سنية معروفة، ونأت عن الاحتجاجات خلال الفترة الماضية.

وقال مصدر لـ ”إرم نيوز“ إن ”عشرات من سكان المنطقة، خرجوا في تظاهرة، صباح اليوم، رافعين الأعلام العراقية، وطالبوا الحكومة والمسؤولين بسرعة الاستجابة، قبل تصاعد وتيرة الاحتجاجات، كما أعربوا عن تضامنهم مع متظاهري الساحات والميادين.

وأضاف أن ”قوة أمنية وصلت إلى موقع التظاهرة، وفرضت إجراءات مكثفة، تحسُّبًا من اتساع رقعتها، كما منعت الآخرين من الانضمام إليها، خاصة مع بدء تظاهرة ضيقة في المناطق المحيطة بها“.

ويشهد العراق، منذ الشهر الماضي، تظاهرات حاشدة، في ساحة التحرير، وسط بغداد، والساحات الأخرى بالمحافظات، للمطالبة بإصلاح الواقع السياسي، وإبعاد نفوذ إيران، وإسقاط العملية السياسية الحالية، وبدء انتخابات مبكرة، وسط استجابة ضعيفة من البرلمان والحكومة حتى اللحظة.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك