البشير: مقاطعو الانتخابات لا يملكون وزنا سياسيا

البشير: مقاطعو الانتخابات لا يملكون وزنا سياسيا

المصدر: الخرطوم- من أنس الحداد

قال الرئيس السوداني عمر البشير، السبت“ إن القوى السياسية المعارضة التي تدعو الى مقاطعة الانتخابات المزمع قيامها في أبريل المقبل، ليس لها أي وزن سياسي أو ثقل جماهيري.

وأكد البشير في كلمة ألقاها في المؤتمر العام لحزب الأمة الفدرالي بالخرطوم، السبت، أن العملية الانتخابية ستتسم بالنزاهة والشفافية في ظل مفوضية انتخابات مستقلة اختار أعضاءها من كل القوى السياسية، مشيراً إلى أن الإجراء الانتخابي في كل دول العالم يحظى بدعم وتمويل المنظمات، مشدداً على أن السودان لن يتلقى أي تمويل خارجي، قائلاً إن الانتخابات المقبلة سيمولها الشعب السوداني من حر ماله.

وكانت القوى السياسية الموقعة على وثيقة “ نداء السودان“ مع الجبهة الثورية دشنت بدار حزب الأمة القومي، الإثنين الماضي، حملة ”ارحل“ لمقاطعة الانتخابات، وتهدف الحملة إلى فتح باب التوقيعات أمام الجمهور لمقاطعة الانتخابات.

وأكد الرئيس السوداني أنه سيستمر في دعوة الحوار الوطني التي أطلقها في 27 يناير من العام الماضي، كاشفا عن السماح لمراقبين بحضور جلساته الافتتاحية والختامية دون أي مشاركة فعلية في تفاصيله.

وذكر البشير أن الكثيرين في داخل السودان وخارجه اعتبروا دعوة الحوار الوطني سانحة لتنفيذ بعض ما عجزوا عنه عبر الحرب في إقليم دارفور ومنطقتي النيل الأزرق وجنوب كردفان، مشدداً على أن الحوار سيكون ”سودانيا – سودانيا“، ولن تفرض عليه أي سلطات ولا تدخلات أممية أو إقليمية.

وكشف البشير عن اكتمال الترتيبات الخاصة بإطلاق الحوار بعد أيام قليلة، مشيراً إلى أن دعوته شملت كل الأحزاب المعارضة، بهدف الوصول إلى مخرجات متفق عليها كبرنامج لأهل السودان، وسخر الرئيس السوداني من جهات لم يسمها قال إنها رأت في الدعوة للحوار دلالة على ضعف الحكومة واستسلامها.

وأكد رفضه لتشكيل حكومة انتقالية او قومية ، مشيراً إلى أن الحكومة القادمة ستكون وفقا للبرامج واستنادا على خوض الانتخابات ،لافتا إلى عدم استعداده لتكرار تجربة الحكومة التي أعقبت توقيع اتفاق السلام الشامل.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com