داعش يهاجم ”مخافر“ أردنية على الحدود العراقية

داعش يهاجم ”مخافر“ أردنية على الحدود العراقية

المصدر: إرم- دمشق

استهدف تنظيم الدولة الإسلامية ”داعش“، الجمعة، مخافر أردنية على الحدود مع العراق، وذلك ردّاً على استهداف الطائرات الأردنية مواقع للتنظيم في العراق.

وقال مصدرٌ في شرطة الحدود العراقية: إن ”ثلاث قذائف هاون سقطت، الجمعة، على نقاط الحراسة التي تؤمّن السد الترابي الفاصل بين البلدين من دون وقوع أي إصابات“، مشيراً إلى أن ”تعزيزات عسكرية وصلت إلى المنطقة خشية تعرضها لهجوم مباغت“.

وأضاف: إن ”معبر طريبيل الحدودي بين العراق والأردن، شهد إجراءات تدقيق مشدّدة، خصوصاً على العراقيين المتوجهين إلى الأردن، خشية تسلل عناصر متطرفة إلى الأراضي الأردنية“.

من جهة ثانية، أعلن الجيش الأردني، مساء الجمعة، شن مقاتلات سلاح الجو الملكي عدة ضربات جوية ”ناجحة“ على معاقل تنظيم ”داعش“، في إطار ردها على مقتل الطيار معاذ الكساسبة على يد التنظيم.

وقال البيان إن المقاتلات نفذت ضرباتها على ”أهداف منتخبة للتنظيم الإرهابي، وتم تدمير الأهداف جميعها وعادت الطائرات إلى قواعدها سالمة“.

وأوضح البيان أن القوات المسلحة ستقوم بعرض تفاصيل العمليات التي نفذتها خلال الـ48 ساعة الماضية، في مؤتمر صحفي سيعلن عنه في وقت لاحق.

وكان وزير الخارجية الأردني، ناصر جودة، توعّد في وقت سابق من الجمعة، بتوجيه العديد من الضربات الانتقامية ضد تنظيم ”داعش“، مؤكداً أن الهجمات الجوية التي نفّذها سلاح الجو الأردني ضد مراكز التنظيم في سوريا، مجرد البداية.

وفي مقابلة مع محطة تلفزيون ”CNN“ قال ”جودة“: ”إن الضربات الجوية التي وجّهتها بلاده إلى تنظيم ”داعش“ في سوريا، الخميس، لا تعدو أن تكون بداية ردها على قيام التنظيم بإعدام الطيار الأردني الأسير معاذ الكساسبة حرقاً الشهر الماضي“. مضيفاً: ”في الواقع هي بداية انتقامنا“. وقال: إن بلاده ستلاحق التنظيم بكل ما لديها من قوة.

هذا وكشف مصدر محلي في محافظة نينوى العراقية، أن سلاح الطيران الأردني نفّذ، في ساعة متأخرة من ليلة الخميس، ضربات جوية على مواقع ”داعش“ في مناطق الغابات والغزلاني والساحل الأيمن والأيسر لمدينة الموصل.

وأسفرت الغارات الأردنية عن مقتل أكثر من 35 عنصراً من تنظيم ”داعش“، فيما أوضح المصدر أن ”معلومات استخبارية دقيقة أكدت صحة حصيلة القتلى والجرحى“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com