”البيشمركة“ تسيطر على ناحية إستراتيجية شمالي الموصل

”البيشمركة“  تسيطر على ناحية إستراتيجية شمالي الموصل

نينوى- قال ضابط كردي عراقي، اليوم الجمعة، إن قوات البيشمركة الكردية سيطرت على ناحية إستراتجية شمال مدينة الموصل (شمال) وقرى محيطة بها كانت تحت سيطرة ”داعش“، فيما أعلنت الداخلية العراقية مقتل 25 عنصرا من التنظيم شمال وغرب البلاد.

وأوضح الضابط وهو برتبة رائد في قوات البيشمركة، طلب عدم ذكر اسمه، أن قوات البيشمركة (جيش إقليم شمال العراق) تمكنت خلال عملية عسكرية بدأتها صباح اليوم من تحرير ناحية ”وانة“(35 كم شمال الموصل) لتقوم بعدها بعمليات تطهير المباني التي ما يزال يتحصن بها عناصر ”داعش“ ويحاصرهم مقاتلو البيشمركة.

وأضاف أن فرق تفكيك المتفجرات التابعة للبيشمركة تعمل على تفكيك العبوات والمتفجرات التي زرعها عناصر ”داعش“ بكثرة في بلدة ”وانة“ لإعاقة تقدم المهاجمين.

وأشار إلى أن البيشمركة تمكنت أيضاً من السيطرة على قرى ”دير توثة“ و“مشرف حبيط“ و“الدواسة“ بعد مواجهات مع عناصر التنظيم الإرهابي.

وبحسب المصدر ذاته، فقد شارك في الهجوم على ”وانة“ والقرى المحيطة بها طيران التحالف الدولي الذي قام باستهداف مواقع ”داعش“ والذي أسفر عن مقتل العشرات من عناصر التنظيم ولا تزال العديد من الجثث منتشرة في موقع المواجهات التي ما تزال مستمرة حتى الساعة(13.15)تغ.

وتمكنت قوات البيشمركة وبغطاء جوي من طيران التحالف الدولي خلال عمليات عسكرية واسعة شنتها خلال الشهرين الماضيين من استعادة مناطق واسعة في محيط مدينة الموصل معقل ”داعش“ الرئيس في العراق بعد مواجهات عنيفة مع التنظيم كما تمكنت منذ أكثر من أسبوعين من فرض حصارها على ”وانة“.

وتمتلك ”وانة“ أهمية إستراتيجية كونها تقع على الطريق الرئيسي الذي يربط مدينة الموصل بالأجزاء الشمالية والغربية من محافظة نينوى، وكذلك لقربها من معبر حدودي رئيسي مع سوريا في ناحية ربيعة.

وفي سياق متصل، أعلنت وزارة الداخلية العراقية، في بيان لها، أن قوات الرد السريع التابعة للوزارة قتلت 25 إرهابياً من ”داعش“، وفككت 20 عبوة ناسفة في منطقتي بيجي بمحافظة صلاح الدين (شمال) والحوز بمحافظة الأنبار(غرب).

وعادة ما يعلن مسؤولون عراقيون مقتل العشرات من تنظيم ”داعش“ يومياً دون أن يقدموا دلائل ملموسة على ذلك، الأمر الذي لا يتسنى التأكد من صحته من مصادر مستقلة، كما لا يتسنى عادة الحصول على تعليق رسمي من ”داعش“ بسبب القيود التي يفرضها التنظيم على التعامل مع وسائل الإعلام.

وفي يونيو/ حزيران الماضي سيطر ”داعش“ على مساحات واسعة في شمالي وغربي العراق قبل أن يضمها إلى أراض استولى عليها في شمال وشرق سوريا، تحت لواء ”دولة الخلافة“ التي أعلن عن قيامها في الشهر نفسه.

فيما تخوض البيشمركة الكردية إلى جانب القوات العراقية وميليشيات وعشائر موالية لها، معارك ضد ”داعش“ مدعومة جوا من تحالف دولي تقوده الولايات المتحدة الأمريكية، بغية وقف تمدد التنظيم واستعادة المناطق التي سيطر عليها خلال الأشهر الماضية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com