حزب الله وائتلاف المعارضة السورية يدينان إعدام الكساسبة

حزب الله وائتلاف المعارضة السورية يدينان إعدام الكساسبة

دمشق – دان حزب الله اللبناني، قتل تنظيم داعش الطيار الأردني معاذ الكساسبة، مؤكداً أن دعم الجماعات الإرهابية بالمال والسلاح والتأييد السياسي والمعنوي، هو ما أدى إلى استفحال خطرها.

وقال حزب الله، في بيان، أمس الأربعاء، :“إننا ندين الطريقة الدنيئة التي استخدمتها تنظيم داعش الإرهابي في جريمة قتل الكساسبة، والتي لا يستعملها إلا عتاة القتلة السفاحين“، ونقدم إلى ذويه خاصة وإلى الشعب الأردني عامة بأحر العزاء.

وطالب الحزب دول المنطقة والعالم بإعادة النظر في دعم الجماعات الإرهابية في سوريا والعراق، والتي ترتكب المجازر، وتشوه صورة الإسلام والمسلمين من خلال اعتماد فتاوى غريبة ومستنكرة، مؤكداً أن دعم هذه الجماعات بالمال والسلاح والتأييد السياسي والمعنوي، وتغطية جرائمها، هو ما أدى إلى استفحال خطرها وبات ضرورياً اتخاذ موقف موحد وواضح وصريح في محاربة هذه الجماعات على جميع الأصعدة.

وفي ذات السياق، أعرب رئيس الائتلاف الوطني السوري المعارض، خالد خوجة، أمس الأربعاء، عن استنكاره لإعدام داعش، الكساسبة حرقاً، ووصفه بـ“الجريمة الوحشية“.

وقدم خوجة التعازي في وفاة الكساسبة، مؤكداً أنه: ”يستنكر هذه الجريمة الوحشية التي ارتكبتها أيادي نفوس هبط بها الشيطان إلى الدرك الأسفل من الشر“.

وقال: ”أتوجه إلى شعوب وحكومات العالم بضرورة العمل على دعم الشعب السوري، لإنهاء معاناته من إرهاب النظام وربيبته داعش على حد سواء“.

وأضاف: ”أثبتت ضربات التحالف ضد داعش في كوباني بالتنسيق مع قوى المعارضة السورية على الأرض، أنه لا يمكن القضاء على الإرهاب إلا بالتنسيق والعمل من خلال هذه القوى ومن خلال دعم وتقوية الجيش الحر الذي يحارب النظام والتنظيم ويحقق الانتصارات رغم إمكانياته المتواضعة.

وتابع: ”كل العزاء لعائلة الشهيد معاذ ولعشيرة الكساسبة وللشعب الأردني الذي احتضن إخوانه السوريين وإلى الملك عبد الله بن الحسين“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com