سوريا.. داعش يفقد مواقع في محيط مطار دير الزور

سوريا.. داعش يفقد مواقع في محيط مطار دير الزور

دير الزور (سوريا) – أفاد ناشطون ميدانيون في محافظة دير الزور، شرق شمال سوريا، بوقوع اشتباكات عنيفة تدور منذ يوم أمس الأحد، بين القوات النظامية وعناصر تنظيم الدولة الإسلامية ”داعش“ في محيط مطار دير الزور العسكري.

وأضافوا أن القوات النظامية تمكَنت في الأربع والعشرين ساعة الماضية من السيطرة على عدة مواقع تابعة لـ ”داعش“.

وذكرت المصادر أن قوات النظام، مدعومة بقوات الدفاع الوطني شنَّت هجوماً عنيفاً تحت غطاء ناري كثيف على مواقع ”داعش“، وتمكنت من التقدم من جهة المزارع وفي أطراف قرية الجفرة من جهة حويجة المريعية، في شمال وشمال شرق مطار دير الزور العسكري.

وقال الناشطون إن الاشتباكات بالأسلحة الثقيلة تزامنت مع دوي انفجارات عنيفة في محيط المطار، مع قصف قوات الأسد بالمدفعية الثقيلة على مناطق في قرية المريعية، وسط قصف للطيران الحربي على مناطق في بلدة البوعمر.

كما أوضحت المصادر أن المواجهات، والتي تأتي عقب معركة ”فَسَاءَ صباحُ المُنذرين“ كما أطلق عليها تنظيم ”داعش“ أسفرت عن مقتل 15 عنصراً من قوات الأسد، بينهم ضابط برتبة عميد، إضافةً إلى 20 مقاتلاً من تنظيم الدولة.

وفي ذات السياق؛ قال المرصد السوري لحقوق الإنسان، إن قوات النظام تمكنت مدعمة بقوات الدفاع الوطني من التقدم في شمال وشمال شرق مطار دير الزور العسكري في منطقتي الجفرة وقطاع المدرسة عقب اشتباكات مع مقاتلي ”داعش“، في حين تستمر الاشتباكات بين الطرفين في محيط مطار دير الزور العسكري، بالتزامن مع قصف لقوات النظام على مناطق في قرية المريعية، وسط قصف للطيران الحربي على مناطق في بلدة البوعمر، ولم ترد معلومات عن خسائر بشرية، كذلك تدور اشتباكات بين قوات النظام وتنظيم ”داعش“ في حي الرصافة بمدينة دير الزور.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة