العراق.. هدوء حذر في مدينة الصدر شرق بغداد بعد يوم دامٍ – إرم نيوز‬‎

العراق.. هدوء حذر في مدينة الصدر شرق بغداد بعد يوم دامٍ

العراق.. هدوء حذر في مدينة الصدر شرق بغداد بعد يوم دامٍ

المصدر: الأناضول

قال مصدر أمني عراقي إن مدينة الصدر شرقي بغداد تشهد هدوءًا حذرًا اليوم الاثنين، بعد يوم دامٍ خلّف قتلى وجرحى.

وكانت قوات الأمن العراقية قد استخدمت الرصاص الحي والقنابل الصوتية والغازات المسيلة للدموع لتفريق تظاهرتين في مدينة الصدر، بزعم أنهما غير مرخصتين، ما أوقع 8 قتلى و20 جريحًا، بحسب مصدر طبي.

وقال النقيب أحمد خلف إن ”الأوضاع الأمنية في مدينة الصدر هادئة صباح اليوم، لكن قوات الأمن كثفت انتشارها خوفًا من تجدد الاحتجاجات“.

وأوضح خلف: ”الأوضاع في مناطق التظاهر وخصوصًا بالقرب من ساحة التحرير هادئة، وهناك عودة للحياة الطبيعية بشكل أفضل من يوم أمس“.

بدوره، قال الناشط مهند المياحي إن ”الآلاف سيشيعون صباح اليوم جثامين الشهداء الذين سقطوا جراء تعرضهم لإطلاق النار من قبل عناصر الأمن“، مشيرًا إلى أن ”تشييع الجثامين سيرافقه تجدد الاحتجاجات“.

وأوضح المياحي: ”عشائر القتلى لن تتراجع في المطالبة بمعاقبة من أمر بإطلاق النار على المتظاهرين العزل“.

وبدأت الاحتجاجات، الثلاثاء، من بغداد للمطالبة بتحسين الخدمات العامة وتوفير فرص العمل ومحاربة الفساد، قبل أن تمتد إلى محافظات في الجنوب ذات أكثرية شيعية.

ورفع المتظاهرون سقف مطالبهم وباتوا يدعون لاستقالة رئيس الوزراء عادل عبد المهدي، إثر لجوء قوات الأمن للعنف لاحتواء الاحتجاجات.

وسقط خلال الاحتجاجات اكثر من 110 قتلى وآلاف الجرحى، بحسب مصادر طبية.

ولم تتمكن الحكومة من كبح جماح الاحتجاجات المتصاعدة رغم فرض حظر التجوال يومي الخميس والجمعة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com