مباحثات إيطالية جزائرية حول أزمتي ليبيا ومالي

مباحثات إيطالية جزائرية حول أزمتي ليبيا ومالي

الجزائر – يصل وزير الخارجية الإيطالي، باولو جنتيلوني، بعد غد الاثنين، إلى الجزائر في زيارة لبحث أزمتي ليبيا ومالي، اللتين تقوم الجزائر بدور وساطة بشأنهما، ما جعلها محطة لحراك دبلوماسي كثيف خلال الأسابيع الأخيرة.

وذكر بيان لوزارة الخارجية الجزائرية، اليوم السبت، أن ”وزير خارجية الجزائر رمطان لعمامرة، وإيطاليا باولو جنتيلوني، سيتبادلان وجهات النظر حول المسائل الإقليمية والدولية الراهنة، لاسيما الوضع في ليبيا ومالي والشرق الأوسط“.

وتأتي زيارة باولو جنتيلوني، بعد شهر من مباحثات أجراها رئيس الوزراء الإيطالي ماتيو رنزي مع المسؤولين الجزائريين، حول الأزمة الليبية؛ خلال زيارته البلاد مطلع ديسمبر/كانون الأول الماضي.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com