”رايتس ووتش“ تتهم أكراد سوريا بتجنيد الأطفال

”رايتس ووتش“ تتهم أكراد سوريا بتجنيد الأطفال

المصدر: إرم- دمشق

اتهمت منظمة ”هيومن رايتس ووتش“ الإدارة الذاتية الكردية المشكلة من قبل حزب الاتحاد الديمقراطي (PYD) بتجنيد الأطفال في صفوف ”وحدات حماية الشعب“ في شمال سوريا، وتنفيذ اعتقالات تعسفية.

وقالت المنظمة المعنية بحقوق الإنسان عالميا، في تقريرها السنوي الخاص بوضع حقوق الإنسان في سوريا خلال عام 2014: ”أنشأ حزب الاتحاد الديمقراطي والأحزاب المتحالفة معه في كانون الثاني/ يناير 2014، إدارة انتقالية في المناطق الشمالية الثلاث: منطقة عفرين، والجزيرة، وعين العرب (كوباني)، وشكلوا مجالس أقرب إلى الوزارات وقدّموا قانوناً دستورياً جديداً“.

وأضافت أن السلطات هناك (عفرين والجزيرة وكوباني) ارتكبت اعتقالات تعسفية وانتهاكات لسلامة الإجراءات، وأخفقت في التصدي لحوادث القتل والإخفاء المقيدة ضد مجهولين“.

وتابعت ”جنّدت الشرطة المحلية والقوات العسكرية ووحدات حماية الشعب الأطفال للقتال، رغم أنها قدمت التزامات في حزيران/ يونيو الماضي لتسريح ووقف استخدام الجنود الأطفال“.

وأشار إلى أن ”النزاع المسلح في سوريا ازداد دموية عام 2014، مع تكثيف الحكومة والمليشيات الموالية لها هجماتها على المناطق المدنية واستمرارها في استخدام الأسلحة العشوائية عديمة التمييز“.

كما اتهمت المنظمة في تقريرها ”جبهة النصرة“ وتنظيم الدولة الإسلامية (داعش) بارتكاب ”انتهاكات ممنهجة للحقوق، بما في ذلك الاستهداف المتعمد للمدنيين واختطافهم، كاختطاف 153 طفلاً كردياً في أيار/ مايو الماضي من قبل داعش“.

وتحدثت عن استخدام تنظيم داعش الذخائر العنقودية في 12 تموز/ يوليو و 14 آب/ أغسطس 2014 أثناء القتال ضد وحدات حماية الشعب الكردية (YPG) في مدينة عين العرب (كوباني).

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com