مظاهرات بغداد.. سقوط قتيل وعشرات الجرحى (صور) – إرم نيوز‬‎

مظاهرات بغداد.. سقوط قتيل وعشرات الجرحى (صور)

مظاهرات بغداد.. سقوط قتيل وعشرات الجرحى (صور)

المصدر: محمد عبدالجبار –إرم نيوز

استخدمت قوات الأمن العراقي، مساء اليوم الثلاثاء، الرصاص الحي من أجل تفريق المتظاهرين في ساحة التحرير وسط العاصمة العراقية بغداد، ما أدى إلى سقوط قتيل وجرح العشرات.

وأكدت وزارة الصحة العراقية سقوط قتيل واحد على الأقل، فيما بلغ عدد الجرحى  200 مصاب بينهم 40، من منتسبي الأجهزة الأمنية.

وقالت مصادر محلية لـ“إرم نيوز“:“بعد استخدام المياه الحارة ومسيل الدموع، استخدمت قوات الأمن العراقي الإطلاق الناري بشكل كثيف؛ من أجل تفريق المتظاهرين في ساحة التحرير، ومنعهم من عبور جسر الجمهورية نحو المنطقة الخضراء“.

وبينت المصادر أن ”تفريق المتظاهرين بالإطلاقات النارية تسبب بقتل شخص من خلال إصابته في الرأس، كحصيلة أولية قابلة لارتفاع عدد القتلى، كما أن هناك حالات إصابات كبيرة في صفوف المتظاهرين بسبب الإطلاقات النارية، وكذلك رمي المسيل للدموع صوب المتظاهرين، ما سبب إصابات وحروقًا لدى المتظاهرين“.

وأضافت المصادر أن ”طيران الجيش حلق فوق المتظاهرين بشكل منخفض من أجل إخافتهم، كما تمت ملاحقة المتظاهرين في الأزقة، من أجل إبعادهم بشكل نهائي عن ساحة التحرير، فتمت ملاحقتهم لمسافات بعيدة جدًا، وهو حتى اللحظة يطاردهم من أجل إنهاء التظاهرة بشكل نهائي“.

وتظاهر مئات العراقيين في ساحة التحرير وسط العاصمة بغداد، وعدد من المحافظات الأخرى، لكنها تصاعدت بعدما توجه المئات إلى المنطقة الخضراء شديدة التحصين، والتي تضم مقار الحكومة والبعثات الدبلوماسية، فيما نصبت القوات الأمنية حواجز على الجسور لمنع تقدم المحتجين.

وذكر مصدر أمني أن ”الأوامر صدرت من القيادة العليا، ومنذ الصباح، بإفساح المجال أمام تلك التظاهرات وعدم اعتراضها، لكن بشرط عدم تقدمها إلى المنطقة الخضراء، وإبقائها في حدود المناطق المعهودة“.

وقال المصدر الذي طلب عدم الكشف عن هويته لـ“إرم نيوز“: إن ”دوائر الاستخبارات والأمن الوطني تتحدث عن تبعية تلك التظاهرات والجهات التي تقف خلفها، بينها أطراف خارجية، من بينها جماعة رجل الدين محمود الصرخي“.

وخلال السنوات الماضية، شهد العراق عدة تظاهرات، لكنها كانت إما بدعوات من ناشطين معروفين، مثل التيار المدني، أو زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر، أو بعض التظاهرات التي تخص شريحة معينة، مثل المتقاعدين.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com