فلسطين والسعودية تتفقان على مواجهة ”خطة نتنياهو“ بشأن غور الأردن

فلسطين والسعودية تتفقان على مواجهة ”خطة نتنياهو“ بشأن غور الأردن

المصدر: رام الله - إرم نيوز

اتفق وزير الخارجية الفلسطيني رياض المالكي مع نظيره السعودي إبراهيم العساف، اليوم الأحد، على قيادة التحرك العربي والإسلامي، لمواجهة سياسة الاحتلال ونوايا بنيامين نتنياهو رئيس وزراء إسرائيل، في ضم غور الأردن وشمال البحر الميت لإسرائيل، بعد الانتخابات الإسرائيلية.

جاء ذلك خلال لقاء على هامش الاجتماع الاستثنائي لوزراء خارجية الدول الأعضاء في منظمة التعاون الإسلامي، الذي دعت له المملكة العربية السعودية.

واتفق الجانبان على ”استكمال التشاور على أعلى المستويات وتواصل القيادتين فيما بينهما لحماية الحقوق الفلسطينية ومواجهة المخططات الإسرائيلية“، بحسب ما أوردته وكالة الأنباء الفلسطينية ”وفا“.

وثمّن المالكي خلال اللقاء ”الموقف السعودي المثمر والمتقدم في الدعوة المبكرة والسريعة لعقد هذا الاجتماع الاستثنائي على خلفية تصريحات رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيته ضم أجزاء من الضفة الغربية وبسط السيادة الإسرائيلية على المستوطنات في عموم الضفة“.

من جانبه، أكد الوزير العساف ”موقف المملكة الحازم والصلب تجاه القضية الفلسطينية باعتبارها القضية المركزية للسعودية وللدول العربية والإسلامية“.

وكشف نتنياهو اليوم عن أولى الخطوات التي تدخل في إطار تنفيذ مخططه لتطبيق السيادة الإسرائيلية على منطقة غور الأردن وشمال البحر الميت.

ونقلت القناة 12 العبرية عن نتنياهو، قوله عقب اجتماع الحكومة الأسبوعي، الذي عقده في منطقة الأغوار: ”لقد عينت فريق عمل برئاسة المدير التنفيذي لمكتب رئيس الحكومة لوضع مخطط تطبيق السيادة“.

وأضاف: ”سنطبق السيادة على غور الأردن وشمال البحر الميت، حالما يتم تشكيل الحكومة المقبلة في الكنيست المقبل“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com