الأردن يتحمل 81% من كلفة استضافة اللاجئين السوريين

الأردن يتحمل 81% من كلفة استضافة اللاجئين السوريين

المصدر: دمشق- إرم

قال رئيس الوزراء الأردني، عبد الله النسور، إن الدعم والمساعدات التي يقدمها المجتمع الدولي للأردن لتحمل كلفة استضافة اللاجئين السوريين لا تتجاوز 19 % في حين يتحمل الأردن نحو 81% فيما يتحمل المجتمع الدولي 19% فقط.

ونقلت وكالة الأنباء الأردنية الرسمية ”بترا“ عن رئيس الوزراء قوله أثناء استقباله اليوم الخميس، منسق الشؤون الإنسانية للأمم المتحدة المقيم في الأردن، ”إدوارد كالون“ إن ”الأردن ملتزم بكافة القوانين الدولية فيما يتعلق باستمرارية فتح الحدود واستقبال اللاجئين“.

وشدد ”النسور“ على ضرورة أن يقابل هذا الموقف بدعم من المجتمع الدولي للأردن لمساعدته في تحمل أعباء استضافة اللاجئين.

واستعرض الجانبان التحديات والضغط الكبير الذي تفرضه حركة اللجوء السوري على القطاعات كافة في الأردن وبشكل خاص على المجتمعات المستضيفة للاجئين.

وكانت الأمم المتحدة قد توقعت أوائل هذا الشهر، أن يعاني اللاجئون السوريون في ”مخيم الزعتري“ أزمة في الحصول على حصص غذائية خلال هذه الفترة.

وقال ”برنامج الغذاء العالمي“ إنه لا يملك التمويل اللازم لتقديم المعونات الغذائية لشهر شباط/فبراير خاصة مع سوء الأحوال الجوية.

ويعتبر مخيم ”الزعتري“ (المفرق شمال شرق الأردن) أكبر المخيمات الخاصة باللاجئين السوريين في الأردن، حيث وصل عدد من يقطنون فيه حوالي 80 ألف نسمة.

ويوجد في الأردن أربعة مخيمات للسوريين إلى جانب مخيم ”الزعتري“ وهي المخيم الإماراتي الأردني (مريجب الفهود)، ومخيم الأزرق (مخيزن الغربي)، ومخيم الحديقة في ”الرمثا“ أقصى شمال الأردن، ومخيم ”سايبر سيتي“ الذي يضم 470 لاجئاً فقط منهم 180 فلسطينياً.

وتقدر الأمم المتحدة أن هناك 13 مليوناً من السوريين يعانون أوضاعا صعبة، بينهم تسعة ملايين في الداخل ونحو 5.4 ملايين في الخارج، من أصل 23 مليون سوري.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com