أمبيكي يزور الخرطوم لدفع الحوار ومفاوضات ”المنطقتين“

أمبيكي يزور الخرطوم لدفع الحوار ومفاوضات ”المنطقتين“

المصدر: إرم ـ الخرطوم من ناجي موسى

بدأ كبير وسطاء الاتحاد الأفريقي، ثابو أمبيكي، اليوم الأربعاء مباحثات رسمية في العاصمة السودانية الخرطوم، تهدف إلى دفع الحوار الوطني، الذي دعا له الرئيس عمر البشير، واستئناف مفاوضات ”المنطقتين“ بين الحكومة والحركة الشعبية / قطاع الشمال.

وقال مصدر حكومي رفيع في الخرطوم، إن أمبيكي يسعى لتحريك ملف الحوار الوطني، في أعقاب العثرات التي لازمته مؤخرا، كما أنه ربما يبلغ الحكومة رسمياً بموعد جديد لاستئناف المفاوضات المعلقة، مع الحركة الشعبية .

وتتزامن زيارة امبيكي للخرطوم، مع إعلان قوى في المعارضة تعليق مشاركتها في الحوار الوطني، أبرزها منبر السلام العادل وحركة ”الإصلاح الآن“، احتجاجاً على خرق الحكومة تعهدات أقرتها خارطة طريق، قضت بعدم تنفيذ أي اعتقال وسط القيادات السياسية والنأي عن اللجوء للإجراءات الاستثنائية ضد الأحزاب والصحف .

من جهته قال رئيس القطاع السياسي بحزب المؤتمر الوطني الحاكم، مصطفي عثمان إسماعيل، إنه سيلتقي، اليوم الأربعاء، برئيس الآلية الأفريقية رفيعة المستوى، ثابو امبيكي، لبحث قضية تحقيق السلام والحوار الوطني في السودان.

وأعرب القيادي في الحزب الحاكم عن أمله أن تتوصل الجولة المقبلة للمفاوضات بشأن ”المنطقتين“، النيل الأزرق وجنوب كردفان، إلى اتفاق نهائي مع الحركة الشعبية / قطاع الشمال، التي تقاتل القوات الحكومية في مناطق عدة من البلاد.

وكانت الحركة الشعبية قد اتهمت القوات الحكومية السودانية بمهاجمة مواقعها في عدد من المناطق، في جبال النوبة بجنوب كردفان، ونددت باتجاه الخرطوم لتكثيف عمليات ”الصيف الحاسم“ ضد قواتها.

وتحارب الحكومة السودانية متمردي الحركة الشعبية في جنوب كردفان والنيل الأزرق، منذ العام 2011، كما تقاتل متمردي دارفور منذ العام 2003.

وأخفقت نحو ثمانية جولات من التفاوض المتقطع بين الطرفين في أديس ابابا، في التوصل إلى تسوية للأزمة، ويتبادل الطرفان الاتهامات بعدم الرغبة في تحقيق السلام.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com